أي مقاربة للتصدي لـ "فوضى" احتلال الملك العمومي؟

أي مقاربة للتصدي لـ "فوضى" احتلال الملك العمومي؟
الثلاثاء, 12. سبتمبر 2017 - 13:07
خالد فاتيحي
قراءة : (329)

تشهد عدد من المقاطعات عبر مختلف مدن المملكة، حملات متواصلة لتحرير الملك العمومي، بعدما باتت هذه الظاهرة تؤرق بال المواطنين، وتؤثر سلبا على الجمالية العمرانية لعدد من الشوارع والأزقة خاصة الأثرية منها، كما هو الشأن بالنسبة لأسوار المدينة العتيقة بالرباط الذي ظلت إلى وقت قريب تعج بالباعة الجائلين.

وتُراهن عدد من الجماعات الترابية، بتنسيق مع السطات العمومية، على تحرير أماكن استراتيجية تُمثل القلب النابض للمدن، من خلال العمل على  إزالة الخيام والمتاجر العشوائية التي شوهت المنظر الحضري لهاته المدن وتخلق باستمرار استياء عارما لدى عموم المواطنين والمارة، وتسبب في اختناق في حركة السير.

محمد الصديقي عمدة مدينة الرباط، إحدى المدن التي باشرت فيها السلطات عملية تحرير الملك العمومي، قال إن هذا الإجراء كان مطلبا جماعيا لحل كثير من الاشكالات، التي تعاني منها ساكنة الرباط، بسبب الاحتلال المفرط والمتنامي للملك العمومي من قبل عدد غفير من الباعة الذين يشتغلون خارج الضوابط القانونية المعمول بها، مشددا على أنه "لا يمكن السماح بتشويه صورة عاصمة المملكة".

وأضاف الصديقي، في تصريح لـ pjd.maأن هذه العملية، جاءت بعد توصل مجلس الرباط، إلى جانب السلطات المحلية، بكمّ هائل من شكايات المواطنين، والتجار الذين يُزالون أنشطتهم بشكل قانوني، مبرزا أن من شأن هذه العملية، أن "تحد من مظاهر التسيّب التي تعرفها عدد من الشوارع الرئيسية والأزقة الشعبية".

وأوضح عمدة الرباط، أن عملية محاربة استغلال الملك العمومي، التي لقيت استحسانا كبيرا من قبل ساكنة العاصمة، تمت بعد إجراء بحث ميداني لمعرفة كافة المعطيات والتفاصيل الخاصة بالأشخاص المعنيين، مشيرا إلى أن الإحصائيات أظهرت أن حوالي 99 في المائة من الباعة الذين يحتلون الملك العمومي، هم أجانب أو وافدون على مدينة الرباط من مدن مجاورة، "حيث تم منع أكثر من 1000 بائع جائل من استغلال الملك العمومي".

في مقابل ذلك، أكد الصديقي، حرص المجلس بمعية السلطات المحلية المشرفة على عملية تحرير الملك العمومي، على مراعاة الظروف الاجتماعية لعدد من الباعة الجائلين، مردفا "لذلك نحاول أن نتعامل بمرونة مع بعضهم، مع الحرص في نفس الوقت على ضمان تطبيق القانون بدون تمييز".

إلى ذلك، كشف عمدة الرباط، أن عملية تحرير الملك العمومي، التي همت إلى حد الآن حي يعقوب المنصورة والمدينة العتيقة، ستشمل جميع مقاطعات الرباط، لحل كافة الاشكالات العالقة، مشيرا إلى أنه بالإضافة إلى إحداث الأسواق النموذجية، هناك جملة من المقترحات البديلة، التي  يعكف المجلس على دراستها، بتنسيق مع ولاية الرباط، للقطع مع ظاهرة احتلال الملك العمومي، وتحويل العاصمة إلى مدينة نموذجية بهذا الخصوص.

التعليقات

أضف تعليقك