" الأخبار" تلعب بالنار ونائب الأمين العام يرد

" الأخبار" تلعب بالنار ونائب الأمين العام يرد
الثلاثاء, 16. مايو 2017 - 21:12

نشرت جريدة "الاخبار" في عددها الصادر الأربعاء 17 ماي الجاري أن الأمين العام لحزب العدالة والتنمية "تدخل من مقر إقامته بالديار المقدسة لتغيير صيغة البلاغ الذي أصدرته الإثنين أحزاب الأغلبية الحكومية بشأن احتجاجات الريف". وأضافت أن "ابن كيران اضطر بعد التصريحات التي أدلى بها قادة الأغلبية يوم الأحد الفائت، إلى الاتصال بسليمان العمراني نائبه على رأس البيجيدي طالبا منه العودة من سفره إلى الرباط لحضور الشوط الثاني من لقاء الأغلبية الحكومية المنعقدة الاثنين وتغيير صيغة البلاغ المشترك".

وتنويرا للرأي العام وفضحا لأسلوب الإفك التي دأبت عليه هذه الجريدة التى يبدو أنها لا تريد أن تتوب من خطاياها المهنية وتمعن عن سبق إصرار في التضليل والافتراء إلى درجة قدرتها العجيبة على استراق السمع لما يدور في المكالمات الهاتفية بين الأمين العام للعدالة والتنمية ونائبه، قال سليمان العمراني نائب الأمين العام للحزب، إن "الأخ الأمين العام اتصل بي مساء الأحد 14 ماي لينظر إن كان ممكنا حضوري في اجتماع أحزاب الأغلبية الأحد، وتبين أنه لم يكن ممكنا لأن الإجتماع كان وشيكا وتنقلي له يحتاج إلى قرابة 3 ساعات".

وتابع العمراني، في تصريح لــpjd.ma، أن "الاتصال الهاتفي الوحيد للأخ الأمين العام بي كان يوم الأحد قبل الاجتماع وليس بعده التي أتت عقبه تصريحات رئيس الحكومة وقيادييي الأحزاب الخمسة للأغلبية، ثم إن قرار حضوري لاجتماع الإثنين اتخذته شخصيا".

وأردف العمراني، قائلا: إن "الصيغة الأولى للبلاغ الصادر يوم الاثنين لم أطلع عليها إلا حين قدمت لنا في اجتماع الاثنين وساهمت إلى جانب من حضر الاجتماع في مناقشتها وتعديلها، ولم أغادر الاجتماع لأتحدث مع الأمين العام أو غيره بشأن البلاغ"، مستغربا: "قد يسوغ في حسابات غير العقلاء ومن يؤمنون بالخرافات القول إن الأمين العام تدخل لتغيير صيغة البلاغ؟!".

التعليقات

أضف تعليقك