الاستقلال: لم يبق لأحد رؤساء الأحزاب إلا أن يطلب عدم إشراك العدالة والتنمية

قراءة : (1227)
الاستقلال: لم يبق لأحد رؤساء الأحزاب إلا أن يطلب عدم إشراك العدالة والتنمية
الثلاثاء, 10. يناير 2017 - 18:46

أكدت يومية العلم لسان حزب الاستقلال، أن البلاغ الذي أصدره أول أمس عبد الإله ابن كيران رئيس الحكومة المكلف، كشف للرأي العام الوطني والدولي حقيقة ما وصفها بـ"لعبة الشروط والمطالب" التي تطرحها بعض الجهات للإنضمام إلى ركب الحكومة.

وأوضحت اليومية في افتتاحية عددها الصادر اليوم، أن التطورات المتسارعة والمتعلقة بتشكيل الحكومة المرتقبة، أكدت أن ما تطرحه بعض الجهات بشأن المشاركة في الحكومة التي كلف ابن كيران بتشكيلها، ليس في الحقيقة إلا شروطا ظرفية وآنية لها صلاحيات مؤقتة، مشيرا إلى أنه ما إن يتحقق شرط من الشروط المطروحة، حتى تشهر هاته الجهات شروطا جديدة ليستمر مسلسل التجاذب بين الطرفين.

لسان حال حزب الاستقلال، أكدت أن التجربة السياسية المغربية، لم يسبق لها أن عاشت مثل هذا المسلسل الغريب والمتفرد بحسب وصفها، حيث تجتمع أحزاب سياسية معينة، في محاولة لفرض شروط على رئيس حكومة معين  طبقا للدستور، وكأنها هي التي فازت في انتخابات السابع من أكتوبر.

وأشارت الافتتاحية، إلى أن أحد رؤساء هاته الأحزاب يوشك أن ينصب نفسه رئيسا للحكومة بدلا لابن كيران حيث جاء فيها "لم يبق لأحد رؤساء هاته الأحزاب  إلا إن يطلب من رئيس الحكومة المكلف عدم إشراك حزب العدالة والتنمية في التشكيلة الحكومية المقبلة".

التعليقات

للاسف ان ما جاء في افتتاحية العلم تاخرا كثيرا فهذا الذي ذكر في الافتتاحية مكان ليكون لو لم يدعن له شباط في الحكومة الاولى فاللاهم الان هو أخذهم العبرة لذلك قالو بكري اللي كيفهمو بكي عليا ماحد فالحياة أما الا (مت) فالكل يعرف العلاقة كيف كانت

الصفحات

أضف تعليقك