السحيمي: البرنامج الحكومي طموح ويشكل استمرارية لعمل الحكومة السابقة

قراءة : (583)
السحيمي: البرنامج الحكومي طموح ويشكل استمرارية لعمل الحكومة السابقة
الجمعة, 21. أبريل 2017 - 13:46

اعتبر المحلل السياسي مصطفى السحيمي، أن البرنامج الحكومي الذي عرضه رئيس الحكومة سعد الدين العثماني أمام مجلسي البرلمان، طموح جدا، مضيفا أن "هذا البرنامج، الطموح جدا، يندرج ضمن المدى المتوسط، مبدئيا خلال فترة الولاية التشريعية التي ستنتهي في 2021، وتبرز فيه استمرارية محاور عمل الحكومة السابقة".

وأضاف السحيمي، أن هذا الامتداد يعد أمرا طبيعيا لأن "الاستراتيجيات محددة سلفا وتتمحور كلها حول التوجهات الملكية الكبرى"، معتبرا "أن مهمة الحكومة تتمثل في تنزيل هذه الاستراتيجيات ضمن محاور وأولويات".

وقال السحيمي في تصريح لـلصحافة، إن "البرنامج طموح جدا في أهدافه الخاصة بالنمو (ما بين 4,4 و 5,5 في المائة) والعجز (3 في المائة) والدين/ الناتج الداخلي الخام (60 في المائة) والتضخم (2 في المائة) وتقليص البطالة (8,5 في المائة)"، متسائلا "كيف يمكن تحقيق هذه الأهداف؟ فالعديد من العوامل لا يمكن التحكم فيها، ولا توقعها، بل إنها غير قابلة للتوقع بالنسبة للسنوات المقبلة".

وتوقف المحلل السياسي، حسب وكالة المغرب العربي للأنباء، عند جانب آخر في البرنامج الحكومي، يتمثل في مواصلة وتعميق الورش المؤسساتي الكبير عبر تكريس الجهوية واللامركزية "المندرجتين معا ضمن مسار واحد"، مشيرا إلى أنه جرى بهذا الخصوص اعتماد القوانين الأساسية، إلا أن عشرات النصوص التطبيقية لا تزال تنتظر، متسائلا "هل يجب الانتظار حتى نهاية هذه الولاية للانتهاء منها؟".

وأشار السحيمي، في هذا الشأن، إلى أن الحكومة بجب أن تعكف على "المتطلبات المتعلقة بإصلاح الإدارة والحكامة الجيدة، وتحسين ظروف عيش المواطن، والمرتفق، ودافع الضرائب، والمتقاضي وغيرهم".

وبخصوص التقدم الاجتماعي والتنمية البشرية، باعتبارهما أولوية، قال المحلل السياسي، إن البرنامج الحكومي أعلن عن العديد من التدابير في عدة قطاعات، متسائلا حول "إدراجها ومكانتها في الدفع بورش كبير لا يزال ينتظر: ورش النموذج الاجتماعي".

التعليقات

أضف تعليقك