الصقلي: أثرنا قضايا في لجنة مراقبة المالية العامة لأول مرة في البرلمان

الصقلي: أثرنا قضايا في لجنة مراقبة المالية العامة لأول مرة في البرلمان
قراءة : (150)
الجمعة, 13. فبراير 2015 (All day)

وصف ادريس الصقلي عدوي رئيس لجنة مراقبة المالية العامة بمجلس النواب، حصيلة عمل لجنته خلال دورة أكتوبر 2014 التي اختتمت مساء الثلاثاء 10 فبراير 2015، بالايجابية والهامة بالنظر إلى ما سطرته في برنامجها السنوي.

وأكد الصقلي عدوي في تصريح لموقع الفريق، إن اللجنة اشتغلت طيلة الدورة على مواضيع ذات أهمية بالغة، منها ما يُطرح لأول مرة في البرلمان، مثل موضوع الدعم المالي العمومي المقدم للجمعيات.

وأوضح المتحدث أن اللجنة عكفت من خلال عدد من الاجتماعات على دراسة هذا الموضوع من خلال استدعاء أربعة وزراء ويتعلق الأمر بالوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، والأمين العام للحكومة ووزير المالية ووزير الداخلية.

وقال رئيس اللجنة إن هذا الموضوع استوفى حقه من النقاش العميق والموضوعي، وستمر اللجنة إلى المرحلة الموالية من الدراسة، وسيتم خلالها إعداد تقرير يتضمن توصيات في هذا المجال ستتم مناقشتها مع الحكومة، قبل أن يُعرض التقرير في جلسة عامة على المجلس وفق مقتضيات النظام الداخلي للمجلس، للمصادقة عليه.

من جهة أخرى وفي سياق حصيلة لجنة مراقبة المالية العامة، أبرز الصقلي عدوي أن اللجنة درست خلال دورة أكتوبر، وفق ما هو مخوّل لها، تقرير المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي حول منظومة التقاعد وأعدت دراسة حوله، وشرعت في دراسة استراتيجية المغرب الرقمي بحضور وزير التجارة والصناعة والاقتصاد الرقمي، في أفق مواصلة تنزيل البرنامج بدراسة موضوع التدبير المفوض وتدبير الدين العمومي.

وأضاف الصقلي عدوي أن مكتب مجلس النواب وافق على مقترح الاستشارات التي رفعتها اللجنة، ومنها الاستشارة الخاصة بصندوق التنمية القروية وصندوق التماسك الاجتماعي، مبرزا أن اللجنة ظهرت أهمية إحداثها وضرورتها وأن عملها سيتطور في المستقبل في إطار مراقبة الإنفاق العمومي.

التعليقات

أضف تعليقك