العنصر: تحديات التعمير تتزايد ويجب أن نفكر في حلول

العنصر: تحديات التعمير تتزايد ويجب أن نفكر في حلول
السبت, 6. ديسمبر 2014 (All day)
مراسل جهة مكناس تافيلالت: الدياني عبد الرحيم
قراءة : (197)

 أكد محند العنصر، وزير التعمير وإعداد التراب الوطني، أن ملف التعمير في المغرب يعرف تحديات متزايدة  بسبب الضغط السكاني المتزايد على المدن المغربية  وخصوصا في السنوات المقبلة.

وأوضح العنصر في مداخلته خلال اليوم الدراسي، الذي نظمته الوكالة الحضرية بمكناس بشراكة مع شركة العمران يوم الجمعة 5 دجنبر 2014، تحت شعار "مكناس, ثروة معمارية  وعمرانية وطنية " وذلك احتفاء بمرور 100 سنة على وضع أول قانون للتعمير بالمغرب، أن أدوات التعمير التي اشتغل بها المغرب في المرحلة السابقة أثبتت نجاعتها بدليل تمكن المدن المغربية من استيعاب الأعداد الهائلة من السكان والتي تضاعفت في السنوات الأخيرة غير أن السنوات المقبلة ستحتاج إلى حلول جديدة لمواكبة هذا التطور السكاني. 

وجدد وزير التعمير حرص وزارته على تطبيق توازن صارم في استغلال العقار الذي اعتبر أنه مورد محدود، مشددا على ضرورة مراعات التوازن بين توسع المدن والحفاظ على الأراضي الزراعية.

من جهة أخرى، قال العنصر إن مدينة مكناس هي محطة مهمة من بين المحطات التي تم اختيارها للاحتفال بالذكرى المئوية لأول قانون للتعمير بالمغرب باعتبارها مدينة تزخر بعدد مهم من المعالم التي تشهد على عراقتها الضاربة في التاريخ، و كذا باعتبارها عينة صالحة لأخذ دروس الماضي ولاستشراف المستقبل .

 يذكر أن اليوم الدراسي شهد توقيع اتفاقيتين إطار من أجل وضع منظومة تشاركية في ملف التعمير بين الوكالة الحضرية بمكناس من جهة  والمجلس الجهوي لهيئة المهندسين المعماريين وجمعية ترقية المدينة من جهة أخرى.

التعليقات

أضف تعليقك