"الوسيط لحقوق الإنسان" يطالب بفتح تحقيق في اعتداء "القاعديين" على طالبة بفاس

قراءة : (687)
"الوسيط لحقوق الإنسان" يطالب بفتح تحقيق في اعتداء "القاعديين" على طالبة بفاس
السبت, 14. أبريل 2018 - 17:41

طالب المكتب التنفيذي لمركز الوسيط لحقوق الإنسان، بفتح تحقيق سريع وآني في واقعة اعتداء الطلبة القاعدين على الطالبة "ش" في جامعة سيدي محمد بنعبد الله بفاس، معبرا عن استنكاره، المبدئي واللامشروط لهذه الممارسات الاجرامية التي تحدث في الجامعة المغربية.

ودعا مركز الوسيط لحقوق الإنسان، في بلاغ له،  الجهات المسؤولة إلى وضع حد لممارسات هذا الفصيل الذي يعتبر نفسه فوق القانون بإقدامه في كل مرة على إعمال شريعة الغاب التي لا تمت بصلة لدولة الحق والقانون، مطالبا وزارة الداخلية باتخاذ الإجراءات الكفيلة بالحفاظ على أمن وسلامة الطلاب بهذه الجامعة وبمثيلاتها التي تعرف حوادث مماثلة كل سنة.

ويأتي تدخل الوسيط على خط قضية الطالبة “ ش” بجامعة سيدي محمد بنعبد الله بفاس، على خلفية ما تعرضت له هذه الأخيرة، حسب تصريحاتها من تعذيب بطريقة وحشية كما تثبت الصور المنشورة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وبعد أن طالب الإطار الحقوقي ذاته، الدولة المغربية بفتح حوار وطني حول العنف في الوسط الجامعي وتبني مقاربة شاملة لمحاربته، لفت إلى أن الضحية تعرضت، بعد رفضها تلبية رغبات الاستدراج، للتنكيل والتغرير والضرب بشكل جماعي في جميع أنحاء جسدها، معتبرا  أن هذه الأفعال المرتكبة تتعلق بعنف جسدي يمس بالسلامة الجسدية، كما تتعلق بعنف جنسي ماس بحرمة جسد طالبة جامعية وعنف نفسي من حيث تعرض  الضحية لاعتداء لفظي وإكراه وتهديد بالعنف في هدر صارخ للكرامة الإنسانية.

التعليقات

أضف تعليقك