برلمان "المصباح" يدعو لإطلاق دينامية إصلاحية جديدة لترسيخ المسار الديمقراطي

برلمان "المصباح" يدعو لإطلاق دينامية إصلاحية جديدة لترسيخ المسار الديمقراطي
قراءة : (495)
الأحد, 16. يوليو 2017 - 15:09

عبر المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، عن قلقه البالغ من بعض المؤشرات السلبية التي يتعرض لها المسار الديمقراطي ببلادنا، بما في ذلك الاستمرار في إضعاف الأحزاب السياسية وتبخيس دور المؤسسات التمثيلية.

ودعا المجلس الوطني لحزب "المصباح"، في البيان الختامي لأشغال دورته الاستثنائية المنعقدة أمس السبت بالرباط، إلى إطلاق دينامية إصلاحية جديدة تسهم في ترسيخ المسار الديمقراطي، وتوسع المشاركة السياسية، وتجدد آمال المواطنين في مواصلة الإصلاحات السياسية والمؤسساتية التي عرفت دفعة مقدرة منذ إقرار دستور 2011باعتبارها رصيدا مجتمعيا لم يعد ممكنا التراجع عنه .

هذا، وذكر البيان، أن أشغال المجلس الوطني، افتتحت بكلمة للدكتور سعد الدين العثماني رئيس المجلس، أكد فيها أن الدورة تنعقد برهانات كبرى ذات طبيعة سياسية وتنظيمية، خاصة وأن الحزب يتولى الشأن العام سواء على المستوى الحكومي وعلى مستوى عدد هام من الجماعات الترابية، الشيء الذي يفرض عليه مواصلة الاضطلاع بدوره الإصلاحي المتفاعل مع واقعه المدافع عن الديمقراطية وحقوق المواطنين والمتجاوب مع تطلعاتهم والمناهض للفساد والاستبداد.

من جهته، تقدم الأمين العام الأستاذ عبد الإله بن كيران بعرض سياسي ذكر فيه بعدد من المحطات في تطور الحزب ومساره السياسي، مؤكدا على العهد الذي قطعه الحزب على نفسه بالعمل في تعاون مع جلالة الملك  والوفاء بالتعاقدات التي  على عاتقه تجاه المواطنين الذين وضعوا ثقتهم فيه خلال الاستحقاقات الجماعية والتشريعية.

وأضاف الأمين العام للحزب، بحسب البيان ذاته، أن الحزب مساند للحكومة وداعم لها، مذكرا بعدد من المبادئ والقيم التي يتعين الحفاظ عليها من أجل مواصلة دوره الإصلاحي، وعلى رأسها الالتزام بالمرجعية، واحترام المشروعية، والانضباط للعمل المؤسساتي والديمقراطية الداخلية واستقلالية القرار الحزبي، والقرب من المواطنين، والثقة المتبادلة والحرية المسؤولة.

المرفقالحجم
PDF icon lbyn_lkhtmy_lldwr_lstthnyy_llmjls_lwtny_2.pdf493.51 كيلوبايت

التعليقات

أضف تعليقك