تقرير: العدالة والتنمية أول حزب يموله أعضاؤه

قراءة : (1364)
تقرير: العدالة والتنمية أول حزب يموله أعضاؤه
الأربعاء, 4. يناير 2017 - 16:41

كشف تقرير المجلس الأعلى للحسابات، عن معطيات جديدة بخصوص تدقيق الحسابات السنوية للأحزاب السياسية برسم سنة 2015، تؤكد أن الموارد المالية التي حصلت عليها جميع الأحزاب السياسية من خلال واجبات الانخراط التي يدفعها أعضاؤها، بلغت مليارا واحدا ونصف مليار سنتيم، تليها موارد مستخلصة من أنشطة " استغلال " مختلفة تناهز المليار، و300 مليون درهم سنتيم، ثم "عائدات غير جارية" قاربت المليار.

وسجل حزب العدالة والتنمية لوحده، في ذات التقرير، القسم الأكبر من موارد الانخراطات التي يدفعها أعضاء ومنتخبو الأحزاب، أي أكثر من مليار و 100 مليون سنتيم، من أصل مليار ونصف مليار حصلت عليها الأحزاب السياسية من أعضائها، فيما حل حزب التجمع الوطني للأحرار ثانيا بـ130 مليون سنتيم دفعها أعضاؤه، يليه كل من حزب التقدم والاشتراكية، وحزب الاتحاد الاشتراكي، وحزب الحركة الشعبية، ثم حزب الأصالة والمعاصرة.

وأكد التقرير، أن حزب العدالة والتنمية، أرجع مبلغ 970،062،17 درهم، للخزينة العامة برسم اقتراع 2 أكتوبر 2015 لانتخاب أعضاء مجلس المستشارين، بينما أرجع حزب التجمع الوطني للأحرار مبلغ 903.294،27 درهم، وحزب الحركة الشعبية مبلغ 357.513،84.

وأوضح التقرير، أن حزب العدالة والتنمية، لم يصرف أي مبلغ دون دعمه بوثاق إثبات، وأنه لم يسجل أي مبالغ تم إنفاقها في غايات لا تندرج ضمن الغايات المحددة في المادة الثانية من المرسوم رقم 2.15.451.

 

 

التعليقات

أضف تعليقك