"حماس" و"فتح" تتفقان على التصدي لقرار ترامب

قراءة : (328)
"حماس" و"فتح" تتفقان على التصدي لقرار ترامب
الخميس, 7. ديسمبر 2017 - 19:29

أكدت حركتا "فتح" و"حماس"، مساء اليوم الخميس، رفضهما الكامل لقرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الاعتراف بمدينة القدس المحتلة عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلي، ونقل السفارة الأميركية إليها.

وتلا نائب أمين سر المجلس الثوري لحركة "فتح"، فايز أبو عيطة، البيان المشترك الذي أعقب اجتماعا استمر مدة 4 ساعات، وضمّ رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، إسماعيل هنية، مع رئيس ملف المصالحة بحركة "فتح"، عزام الأحمد، الذي أكد على ضرورة السعي والاستمرار في إنجاز الوحدة الوطنية.

وشددت الحركتان، على لسان القيادي أبو عيطة، على ضرورة رفض القرار وإدانته باعتباره عدوانًا على حقوق الشعب الفلسطيني، بما يستوجب مواجهة آثاره، عدا عن دراسة الخطوات على المستوى القيادي الوطني لبحث سبل التعامل مع القرار.

ودعت الحركتان، حسب ما أوردته منابر دولية، إلى ضرورة البدء بأوسع حراك جماهيري وشعبي لرفض القرار والتعبير عن الغضب تجاهه، مؤكدتين في الوقت ذاته على أن الرد الحقيقي على القرار الأميركي الخاص بالقدس هو وحدة الشعب الفلسطيني في السياسة والميدان.

التعليقات

أضف تعليقك