دراسة: تنافسية الاقتصاد المغربي رهينة بتثمين الرأسمال البشري

قراءة : (430)
دراسة: تنافسية الاقتصاد المغربي رهينة بتثمين الرأسمال البشري
الأربعاء, 19. أبريل 2017 - 11:39

أكدت دراسة علمية، أن تنافسية الاقتصاد المغربي رهينة بتثمين الرأسمال البشري وتطوير المنظومة التربوية .

وأضافت الدراسة، التي كانت حول "التوزانات الخارجية، التنافسية ومسلسل التحول البنيوي للاقتصاد المغربي"، وتم تقديمها يوم أمس الثلاثاء بمركز الأبحاث القانونية والاقتصادية والاجتماعية (لينكس) بالدار البيضاء، (أضافت) أنه بات من الضروري توجيه الاهتمام نحو الاستثمارات الصناعية مع دعم تأهيل اليد العاملة المغربية.

وتهدف الدراسة، إلى تحليل وفهم الصعوبات التي يعاني منها الاقتصاد المغربي ذات الصلة بالتنافسية والإنتاجية عبر ثلاثة محاور للبحث تتوزع بين التجارة الخارجية والتحول البنيوي للاقتصاد المغربي، وآثار الاستثمارات الأجنبية المباشرة على بنية الاقتصاد المغربي، والإختلالات التي يشهدها سعر الصرف.

 و اعتبر لحسن أولحاج، المسؤول في مختبر الاقتصاد التطبيقي بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية التابعة لجامعة محمد الخامس بالرباط، أن هذه المحاور الثلاث للبحث يتعين أن تأتي ببعض عناصر الدعم الإضافية لصناع القرار السياسي من أجل بسط تعريف أفضل للجوانب السلبية في السوق المغربية .
 يذكر أن الدراسة أنجزت من قبل مركز الأبحاث التابع لمجموعة المكتب الشريف للفوسفاط بشركة مع اللجنة الاقتصادية لمنظمة الأمم المتحدة لإفريقيا وجامعة محمد الخامس بالرباط وحضر حفل تقديمها ثلة من الخبراء المغاربة والأجانب

التعليقات

أضف تعليقك