زوكار: فاتح ماي فرصة للتأكيد للعالم أننا لن نقبل بالمساومة في وحدتنا الترابية‎

زوكار: فاتح ماي فرصة للتأكيد للعالم أننا لن نقبل بالمساومة في وحدتنا الترابية‎
الثلاثاء, 1. مايو 2018 - 21:01
عبد الإلاه حمدوشي
قراءة : (140)

قال إسماعيل زوكار الكاتب الجهوي لحزب العدالة والتنمية بجهة الشرق إن "خروجنا اليوم في فاتح ماي جاء من أجل التأكيد للعالم أننا أوفياء ومخلصون لوحدتنا الترابية، وأننا لن نقبل بأي ابتزاز أو مساومة فيها، ومنخرطون في الفعاليات السياسية للرد على مناورات الخصوم".

وأكد زوكار في كلمة له بساحة 9 يوليوز بمدينة وجدة خلال احتفالية نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب باليوم العالمي للعمال تحت شعار "معبؤون من أجل الوحدة الترابية.. مناضلون من أجل الكرامة العمالية.. رافضون لتصفية القضية الفلسطينية"، على "ضرورة المضي على درب الإصلاحات التي تفضي إلى النهوض بأوضاع الأمة المغربية بما تقتضيه من بناء ديمقراطي وعدالة اجتماعية وتنمية منتجة وموجهة لمعالجة الاختلالات المجالية والاجتماعية وتداعياتها على فئات عريضة من الشعب وخاصة الفقراء وأصحاب الدخل المحدود".

وأردف: "نحن ملتزمون بخط النضال والنزاهة والدفاع على المطالب المشروعة لكل فئات المجتمع، وخاصة الطبقة الشغيلة، سواء كانت في الإدارة العمومية أو شبه العمومية، أو في مؤسسات القطاع الخاص الكبيرة والمتوسطة والصغيرة، أو في المقاولات الذاتية".

وفيما يخص الجهة الشرقية، أكد زوكار أن حزب العدالة والتنمية "سيسعى بمعية منتخبيه، لكي ترى الإجراءات الهامة التي أعلنت عنها الحكومة خلال زيارتها للجهة الشرقية النور، خاصة على مستوى إقليم جرادة الذي عرف حراكا سلميا رفعت خلاله جملة من المطالب الاجتماعية المشروعة"، مشددا في الآن ذاته على "ضرورة العمل على تنمية الأقاليم المحاذية للشريط الحدودي عن طريق تحقيق العدالة الاجتماعية إلى جانب العدالة المجالية".

من جهة أخرى، أوضح المتحدث ذاته، أن "فاتح ماي هو محطة كذلك لتجديد إدانتنا لمهزلة الاعتراف بالقدس الشريف كعاصمة للصهاينة المغتصبين واعتباره استفزازا واضحا ومتعمدا للأمتين العربية والإسلامية وانتهاكا صارخا لقرارات الأمم المتحدة".

التعليقات

أضف تعليقك