فاتحة لمين تتحدث لـ pjd.ma عن ديوانها الشعري الجديد

فاتحة لمين تتحدث لـ  pjd.ma عن ديوانها الشعري الجديد
الاثنين, 16. أبريل 2018 - 16:22
خالد فاتيحي
قراءة : (115)

قالت الشاعرة الصاعدة فاتحة لمين، إن فكرة إخراج ديوانها الشعري الجديدـ، الذي وقعته تحت عنوان "قالت لي أمي" كانت بمناسبة وفاة والدتها، مشيرة إلى أنها كانت تحضّر لديوان آخر تحت عنوان "ظمأ تحت الصخر" قبل أن يفاجئها موت أمها في يناير الماضي، حيث قررت حينها الاشتغال على الديوان الجديد، بعدما قامت بتأجيل طباعة "ظمأ تحت الصخر".

وأضافت لمين، في تصريح خاص لـ  "pjd.ma "أنها كانت ترغب في أن يصدر هذا الديوان في مارس الماضي، لما له من رمزية، على اعتبار أنه شهر المرأة بامتياز لكن وقعت إكراهات حالت دون ذلك، مضيفة أن ديوان "قالت لي أمي" يوجد قيد الطبع ويرتقب أن تتسلم أولى نسخه يوم الأربعاء المقبل.

من جهة أخرى، أوضحت أستاذة اللغة العربية،  أن القصائد الشعرية التي يضمها الديوان البالغ عددها 15 قصيدة، كلها تتعلق بحدث وفاة أمها، مشيرة إلى أن أغلبها رثاء لوالدتها التي أخذتها المنون على حين غرة، كما أبرزت أن جميع هاته القصائد حديثة، ويصل عدد صفحات الديوان إلى 70 صفحة.

وتستهل لمين ديوانها، الذي أشرف على تقديمه  الأديب والناقد عبد السلام الفيزازي بقصيدة "حمامتي البيضاء"، تليها "كبرقية كنت سريعا أيها القدر"، ثم قصيدة أخرى بعنوان لا تعتزلي"، فقصيدة "قالت أمي"، إلى غيرها من القصائد التي يضمنها الديوان الجديد.

إلى ذلك، كشفت الشاعرة، أنها ستشارك بهذا الديوان الجديد، "قالت لي أمي" في ملتقى "عيون الشعر العربي" الذي تحتضنه مدينة العيون في الفترة الممتدة ما بين 25 إلى 29 أبريل الجاري، مشيرة إلى أنها ستنظم حفلا لتوقيع الديوان في غضون الأيام القليلة المقبلة.

وصدر لفاتحة لمين في مارس من سنة 2016 ديوان شعري بعنوان "صرخة حرف"، كما أنها إلى جانب الديوان الذي يرتقب أن يرى النور خلال هذه الأيام، تشتغل على إصدار ديوان آخر بعنوان "ظمأ تحت الصخر".

ويقول الأديب والناقد عبد السلام الفيزازي، في تقديم ديوان "قالت لي أمي" ليس من الهين بالنسبة للمتلقي العادي أن يعتمر في عالم الشاعرة فاتيحة لمين، والحال أن نصوصها الشعرية تستدعي الغوص في مفاهيم تأويلية تحتم على الناقد أن يستصحب معه صفتي الناقد والناقد المبدع بغية التوحد في ثنائية سيمياء الأرموزة وسيمياء النص، علما أن المبدعة في عالمها الإبداعي المتفرد تعانق بشكل لافت هذا المنحى، وتشتغل على إنتاج هذا النوع من الخطاب والسير فيه.

التعليقات

أضف تعليقك