"فيسبوكيون" يستهجنون تحريف منابر إعلامية لكلام ابن كيران

قراءة : (864)
"فيسبوكيون" يستهجنون تحريف منابر إعلامية لكلام ابن كيران
الاثنين, 7. أغسطس 2017 - 15:51

استهجن رواد مواقع التواصل الاجتماعي "الفايسبوك"، الطريقة غير المهنية التي تعاملت بها بعض المواقع الالكترونية مع كلام ابن كيران، خاصة حين تحدث عن ضرورة الرجوع إلى طبيب نفساني كسعد الدين العثماني في حالة ابتهاج أحدهم بالكلام القاسي للخطاب الملكي، بحيث اعتبرته المواقع المذكورة "قصفا لسعد الدين العثماني".

ونشر أحد رواد "الفضاء الأزرق"، صورة مركبة تقارن بين عنوانين لنفس الموضوع من موقعين إخباريين مختلفين، المادة الأولى من موقع "لكم"، بعنوان :"ابن كيران: لا يمكن لأحد أن يسمع التوبيخ والكلام القاسي ويفرح به وإلا فإنه يحتاج طبيب نفساني"، وفي الجهة المقابلة، عنوان آخر اختاره موقع "اليوم24"، حين كتب :"ابن كيران يقصف: لا يفرح بتوبيخ خطاب الملك إلا طبيبا نفسانيا مثل العثماني".

واستغرب المدون ذاته، من هذه المفارقة الكبيرة بين العنوانين، حيث عنون منشوره، قائلا: "خط رفيع بين الصحافة المهنية، والتي تسعى لأن تكون طرفا في صراع متوهم"، حيث اعتبر المتحدث، ما نشره موقع "اليوم 24"، "غير مهني ويهدف إلى خلق صراع متوهم وغير موجود".

يذكر أن الكلمة التي ألقاها ابن كيران، في افتتاح ملتقى شبيبة العدالة والتنمية، مساء أمس الأحد، ليس فيها أي قصف، بل تم تحريفها عن سياقها الحقيقي، والأصل أنه قال "إن الملك واخا اغوت علينا فهو الملك ديالنا خصنا نسمعو الكلام ديالو"، مضيفا أنه "ضد الابتهاج بالكلام القاسي".

وأضاف ابن كيران، أن الذي يبتهج بالكلام القاسي، هو "شخص خصو طبيب ديال العقل"، داعيا إلى ذهاب هذا الشخص، الذي يوجد في هذه الحالة، عند سعد الدين العثماني باعتباره طبيبا نفسانيا، عكس ما أشار إليه المنبر الإعلامي المذكور.

التعليقات

أضف تعليقك