المحكمة الإدارية تطالب الحليمي بكشف محاضر التعيين في المناصب العليا

قراءة : (24)

26-06-2013
في الوقت الذي أصدرت فيه الأمانة العامة للحكومة، قرارا يقضي بإلغاء نتيجة التباري على منصب المفتش العام للمندوبية السامية للتخطيط، بسبب اختلالات شابت مسطرة التعيين في هذا المنصب، أصدرت المحكمة الإدارية بالرباط، حكما لصالح إحدى المرشحات لهذا المنصب، يقضي بمطالبة المندوب السامي للمندوبية، أحمد الحليمي، بالكشف عن مآل قرار الترشيح لشغل المنصب، وكذلك أسباب إلغاء القرار، مع الكشف عن محضر عملية الانتقاء الأولي قبل عرض القرار على رئيس الحكومة.


وأشار الحكم القضائي، حسب يومية "الأخبار" في عدد الثلاثاء 25 يونيو الجاري، إلى أن الموظفة المذكورة تقدمت بملف ترشيحها إلى المندوب السامي للتخطيط، إلا أنه رغم مسارها الحافل لم يحظ طلب ترشيحها بالقبول من طرف لجنة دراسة الترشيحات وانتقاء المرشحين لشغل المناصب العليا، والتي أجرت مقابلة مع المرشحة يوم 27 مارس الماضي، حيث أبقت اللجنة ثلاثة مرشحين من أصل سبعة، وهؤلاء الثلاثة لم يتم قبولهم بسبب خرق مسطري في معايير اختيار اللجنة لهم، وورد في الأمر القضائي، أن "الأمانة العامة للحكومة كانت أكثر يقظة وعاينت الخرق وقررت إلغاء نتيجة الاختبار".


وأوضحت مصادر من المندوبية، حسب ذات الجريدة، أن هذا المنصب يتطلب تجربة إدارية، حيث يسهر المفتش العام على تدقيق وتقييم الأداء التقني والإداري والمالي للمندوبية.
نورة معني