اعمارة ل"أخبار اليوم": المرحلة الثانية لصناعة الطيران ستخلق 15 ألف منصب شغل

قراءة : (21)


30-09-2013
قال عبد القادر اعمارة وزير الصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة أن المرحلة الأولى من المخطط  الاستراتيجي  لصناعة الطيران قد آتت أكلها، واقتنع بها صناع القرار السياسي، وأن المرحلة الجديدة من هذا المخطط ستوفر 15 ألف منصب شغل وستضاعف معاملات القطاع إلى 11 مليار درهم قبل متم 2020.


وأوضح الوزير بأن الدليل على نجاح المرحلة الأولى من المخطط المذكور هو نسب النمو التي حققها القطاع، "إذ ارتفعت صادراته بين 2008 و2012 بنسبة 17 في المائة، ومناصب الشغل  التي أحدثها بنسبة 14 في المائة خلال الفترة ذاتها".


وتابع اعمارة، في حواره مع جريدة أخبار اليوم في عددها الصادر اليوم 30 شتنبر 2013،"استطاعت هذه النتائج الإيجابية أن تؤهل المغرب للانتقال إلى مرحلة ثانية يستقطب من خلالها صناع القرار في المجال، وفي مقدمتهم "بومباردييه" التي تعتزم تصنيع حوالي 3400 وحدة من أجزاء طائراتها، ونطمح إلى استقطاب آخرين. وفي هذا الصدد، نضع نصب أعيننا كلا من "إيرباص" و"أومبراير" البرازيلية إلى جانب الإدماج المحلي للمصنعين المغاربة لتوفير مساحات لأكبر للتفاوض".


وعن قيمة الاستثمارات التي تتوقع الحكومة استقطابها مع تفعيل الرؤية الجديدة، وافتتاح منصة "ميدبارك"، قال الوزير إنه "من المتوقع أن يقيم العملاق "بومباردييه" مصنعا له على عدة مراحل بالمنطقة الصناعية الجديدة، حيث سيشرع في أولها اليوم على مساحة 5 هكتارات. ويرتقب أن يكلف إنشاء المصنع في مجموعه استثمارا بقيمة 200 مليون دولار وتوفير 850 دولا منصب شغل  مباشر و4400 منصب غير مباشر.


"لكن، رغم ذلك، يفيد الوزير، "لدينا وعد من قبل فاعلين عمليين أولهما "إيتن" الأمريكية وفاعل ثان لا يمكن الكشف عن اسمه أمام السرية التي تطبع هذا النوم من المفاوضات".
وبخصوص الصعوبات التي تعترض الاستثمارات في هذا القطاع، قال الوزير إنه "من الضروري وضع خارطة طريق استعجالية لإدماج النسيج المحلي المرتبط بالقطاع، فضلا عن مواجهة الصعوبات اللوجيستيكية التي تظل إحدى الأولويات، خصوصا مع استثمار "بومباردييه" الذي سيسمح بتصنيع هيكل الطائرات في المغرب".
نورة معني