لقاء الأمانة العامة للمصباح يقف عند المجلس الوطني للحزب والمستجدات السياسية

قراءة : (60)

13.11.23

خلال اللقاء العادي الذي عقدته الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية هذا الأسبوع وقف الأمين العام للحزب، عبد الإله ابن كيران، عند المستجدات الوطنية ووقف بشكل خاص عند مشاركته في القمة العربية الإفريقية بالكويت، التي ناب فيها عن جلالة الملك.

وفي هذا السياق أفاد سليمان العمراني، نائب الأمين العام لحزب العدالة والتنمية ورئيس قسم الإعلام والعلاقات العامة للحزب، أن الأمين العام للحزب عبد الإله ابن كيران أحاط  أعضاء الأمانة العامة للحزب علما باللقاء الهام الذي جمعه بالرئيس التونسي منصف المرزوقي على هامش القمة العربية المذكورة، وأضاف العمراني في تصريح لــ pjd.ma أن أعضاء الأمانة العامة للحزب قاربوا في ذات اللقاء الذي انعقد يوم  الخميس 21 نونبر برئاسة الأمين العام للحزب، قضايا وطنية، مثمنين في البداية أداء فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب خلال محطة مناقشة مشروع قانون المالية لسنة 2014.

ونوهوا بالأداء المتميز لنوابه داخل اللجان الدائمة وكذا الانضباط الذي أبانوا عنه في الحضور في هذه اللجان أو في الجلسات العامة. وعاد أعضاء الأمانة العامة، يقول العمراني، إلى قراءة السياق الوطني الحالي الذي يمر منه المغرب، مؤكدين على أهمية المرحلة الجديدة خاصة بعد تشكيل الحكومة الثانية. وتوقفوا عند رهان تصدي هذه الحكومة للاستحقاقات الكبرى للمرحلة وضرورة تثبيت المكتسبات وتعزيز الانجازات، داعين إلى ضرورة الاستفادة من الحجم الزمني المتاح خلال هذه الولاية.

كما أكدوا في ذات اللقاء على أهمية اللقاء المطول للأمانة العامة الذي سيلتئم في نهاية الأسبوع المقبل، والذي سيشكل إن شاء الله فرصة لإجراء تقييم عام للمرحلة، والعمل على استخلاص عناصر التطوير للمرحلة المقبلة، يقول العمراني. وفي ذات السياق، أشار رئيس قسم الإعلام والعلاقات لعامة للحزب إلى أن أعضاء الأمانة العامة قدموا، أيضا، عددا من الأفكار تروم تطوير أداء منظومة أطر الحزب، مؤكدين على ضرورة استعداد الحزب لاستحقاقات المرحلة المقبلة.

ومن جهة أخرى يقول العمراني، فإن اجتماع الأمانة العامة تدارس الدورة العادية للمجلس الوطني للحزب، حيث وافقت على مقترح مكتب المجلس الوطني بعقد هذه الدورة أيام 28 و29 و30 دجنبر المقبل، وحصرت الأمانة العامة مقترحاتها في جدول أعمالها. هذا وأشار ذات المتحدث إلى أن مكتب المجلس الوطني سيعقد اجتماعات اللجان الدائمة للمجلس الوطني 15 يوما قبل تاريخ انعقاد الدورة العادية للمجلس، وذلك من أجل مدارسة المشاريع التي ستعدها الأمانة العامة والمتعلقة بتقرير أداء الحزب للسنة الجارية وتقرير تنفيذ ميزانية الحزب لذات السنة (2013)، ثم مشروع برنامج ومشروع ميزانية سنة 2014. وأبرز أن الاشتغال جار من أجل إعداد هذه المشاريع لتحال في الوقت المحدد على رئاسة المجلس.

ع. حيدة