جمعيات الكاراطي بتارودانت ترفع تظلمها للبرلماني أوريش

قراءة : (39)


13.12.18
وقف النائب البرلماني محمد أوريش عن حزب العدالة والتنمية عند المشاكل التي تتخبط فيها جمعيات رياضة الكاراطي بتارودانت والمنضوية تحت لواء الجامعة الملكية للكارطي. البرلماني  تدارس مع جمعيات رياضة الكاراطي في لقاء تواصلي يوم الأحد 15 دجنبر 2013 جملة من  المشاكل التي تتخبط فيها عصبة تارودانت للكارطي.


هذه المشاكل أشار المتضررون إلى أنها ناتجة أساسا عن سوء التدبير والتسيير لرئيس العصبة، بالإضافة إلى بعض التجاوزات القانونية التي انعكست سلبا على هذه الرياضة بالإقليم.


واطلع النائب البرلماني في لقائه مع هذه الجمعيات وعددها  13 جمعية رياضية تابعة للعصبة، (اطلع) على الأزمات التي تعيشها هذه الجمعيات، والتي جمد جلها انخراطها في الجامعة الملكية للكراطي، مما سيحرم عددا كبيرا من الشباب من المشاركة في التداريب والبطولات الجهوية والوطنية.

وتعهد البرلماني أوريش بأن يتابع هذا الملف مع المسؤولين، مشيرا إلى أن الإقليم في حاجة إلى تشجيع الطاقات الشبابية في كل المجالات، واكتشاف المواهب الرياضية لتطوير القطاع في هذا الإقليم الشاسع.
وطالبت الجمعيات، خلال ذات اللقاء، الجامعة الملكية للكراطي نقل عضويتها من عصبة تارودانت إلى عصبة انزكان أيت ملول، أو إلى أقرب عصبة أخرى بمنطقة سوس .
المراسل/ عبد الله العـسري