عباس الفاسي يتهم النيابة العامة باستهداف الشرفاء ونادي القضاة يدخل على الخط

قراءة : (40)

عباس الفاسي‮ ‬يتهم النيابة العامة باستهداف الشرفاء ونادي‮ ‬القضاة‮ ‬يدخل على الخط‮ ‬
11-09-21
لم يتردد عباس الفاسي، رئيس الحكومة والأمين العام لحزب الاستقلال، باتهام النيابة العامة بضلوعها في استهداف الشرفاء المغاربة، في إشارة إلى ما اعتبره الفاسي خلال تدخله في حفل افتتاح مقر نقابة الاستقلاليين يوم الجمعة 16 شتنبر 2011 بالرباط، "تحاملا على حميد شباط الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب".
ومن جانبه، حذر حميد شباط من مغبة استمرار استهداف المناضلين الشرفاء، مشيرا إلى أن "ذلك سيؤدي  إلى عودة الإضرابات إلى الشارع مما قد ينحو المغرب نحو منحى آخر".
 وأوضح شباط، في اتصال هاتفي بالموقع الإلكتروني بأن النيابة العامة تستهدف فقط المناضلين والشرفاء والمتشبثين بالمبادئ الوطنية، مضيفا:"لقد ساندنا جامع المعتصم عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، لأننا نعلم جيدا خلفيات الاستهداف ومن يقف وراءه".
وأوضح شباط بأن هناك ملفات تطبخ في الظلام ضد الكثير من شرفاء هذا البلد من أجل تقليص شعبية بعض الأحزاب ذات المشاريع الإصلاحية والوطنية، لصالح تقوية أحزاب الإدارة، سيما مع اقتراب الاستحقاقات الانتخابية، من أجل رسم خريطة انتخابية على المقاس.
وأبرز شباط، أن استهداف الشرفاء يخدم بالأساس حزب "البام" معتبرا أن هذا الأخير يعد "فيروسا" في جسم الحياة السياسية المغربية، وهو يريد العودة بطُرق ملتوية من خلال اختبائه بين ثنايا أحزاب الإدارة الأخرى التي شكل معها تحالفا قبليا.
وفي موضوع متصل، طالب القضاة المستقلون المنضوون تحت لواء "نادي قضاة المغرب" غير المعترف به، وزير العدل محمد الناصري بفتح تحقيق قضائي حول التصريحات التي أدلى بها عباس الفاسي، واتهم فيها النيابة العامة بالتحامل على عمدة مدينة فاس حميد شباط.