فريق العدالة والتنمية يؤكد على الصرامة في تطبيق القانون ومتابعة المتلاعبين في قضايا الجامعة

قراءة : (24)


12-04-19
 دعا فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر إلى الصرامة في تطبيق القانون في حق كل من ثبت تورطه في التلاعب في قضايا الجامعة والبحث العلمي، كما دعا إلى اتخاذ إجراءات أكثر وضوحا في مجال توفير الأمن داخل الجامعة وفي محيطها، وفي مجال النقل.
وأكد الفريق في تقرير أنجزته شعبة القطاعات الإنتاجية على ضرورة رد الاعتبار إلى كل مكونات الفضاء الجامعي، من أساتذة وموظفين سواء كانوا إداريين أو أعوانا أو غيرهم.
 إلى ذلك ثمن الفريق الزيادة في المنحة التي قررتها وزارة التعليم لفائدة الطلبة، داعيا إلى إرفاق قرار الزيادة في المنحة بقرارات أخرى ترتبط بالرفع من بنيات الاستقبال سواء على مستوى الإقامات السكنية أو على مستوى الفضاءات الجامعية، وتوفير نظام التغطية الصحية لفائدة الطلبة، مع اتخاذ الإجراءات الضرورية لضمان وتسريع تعميم الحساب البنكي للطلبة، قصد تيسير الاستفادة من المنحة وصرفها.
كما دعا الفريق إلى ضرورة الزيادة في ميزانية البحث العلمي مع تنويع الشركاء في تمويله، وذلك من خلال الانفتاح على القطاع الخاص، وضمان انخراطه في هذا المجال، وتطوير برامج التعاون الدولي.
وأبرز فريق العدالة والتنمية ضرورة توسيع نطاق البحث العلمي ليشمل البحث أيضا في مجالات علوم التربية والعلوم الإنسانية والقانونية، مع ضمان تكافؤ فرص وإمكانات البحث العلمي مع اتخاذ كافة الإجراءات التشريعية والتنظيمية والمؤسساتية والمالية لذلك، وتبسيط ودعم إجراءات الحصول على براءات الاختراع.

عبد اللطيف حيدة