العمراني: الملتقى الوطني للهيئات المجالية فرصة للتواصل ومناقشة التحديات والفرص

قراءة : (37)


12-05-22
ينظم حزب العدالة والتنمية الملتقى الوطني الثاني للكتاب الجهويين والإقليميين والمحليين للحزب يومي 26 و27 ماي 2012 بمجمع مولاي رشيد للشباب والطفولة بوزنيقة.
وفي هذا السياق، أوضح سليمان العمراني، نائب الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، أن أهمية الملتقى الوطني المذكور يكمن في كونه ينعقد في سياق مرحلة جديدة تتسم وتتميز بقيادة حزب العدالة والتنمية للحكومة الجديدة، مشيرا إلى أن هذا الموقع يفرض تحديات ويتيح فرص يجب مدارستها والوقوف عندها.
وأضاف العمراني في تصريح للموقع الالكتروني pjd.ma أن هذا الملتقى سيعرف مشاركة ما يزيد عن 500 مشارك من الكتابات الجهوية والإقليمية والمحلية على خلاف الملتقى الأول الذي شارك فيه 220 فرد فقط.
وكشف العمراني أن الملتقى سيكون فرصة كذلك لمدارسة الاستعدادات بشأن الانتخابات المقبلة، كما سيتدارسون قضايا ذات الطابع التنظيمي التي تفرضها المرحلة على هيئات الحزب، معتبرا، أن طبيعة برنامج الملتقى يزيد من أهمية هذا اللقاء على اعتبار أن الملتقى سيتيح الفرصة للمشاركين ليتواصلوا مباشرة مع قيادات الحزب ووزراء حزبه ورئاسة فريقه البرلماني، مشيرا  إلى أن  اللقاء جاء تفعيلا لتوصيات الملتقى الوطني الأول الذي أوصى بضرورة تنظيمه كل سنة.