"مصباح" القنيطرة يدعم جهود الحكومة وينوه بأداء منتخبي الحزب بالإقليم

"مصباح" القنيطرة يدعم جهود الحكومة وينوه بأداء منتخبي الحزب بالإقليم
الاثنين, 23. سبتمبر 2019 - 12:38

جددت اللجنة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بإقليم القنيطرة، التأكيد على دعم قيادة الحزب برئاسة الأمين العام سعد الدين العثماني، مثمنة الجهود المبذولة من قبل الحكومة في السير قدما في أوراش الإصلاح بما يحقق مصلحه الوطن والمواطنين.

جاء ذلك، في بلاغ أصدرته اللجنة الإقليمية، عقب اجتماعها العادي يوم الأحد 22 شتنبر 2019 بحضور أعضاء الكتابة الإقليمية والكتاب الإقليميون للهيئات الموازية والكتاب المحليون للحزب بإقليم القنيطرة.

وذكر البلاغ، أن الكاتب الإقليمي للحزب محمد أمين الجوهري، دعا  خلال هذا الاجتماع إلى الصمود وبذل المزيد من الجهد والاستمرار في نهج سياسة القرب والتواصل مع المواطنين، وتعزيز الانفتاح على الطاقات والكفاءات خاصة من النساء والشباب، مشيرا إلى التشويش والحملات الإعلامية المغرضة ضد الحزب ورموزه.

وفي السياق ذاته، ثمن أعضاء اللجنة الإقليمية، الأداء الإيجابي للمكاتب المحلية ومنتخبي الحزب في الجماعات الترابية، معبرين عن تقديرهم للثقة التي وضعها المكتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية في إقليم القنيطرة الذي احتضن فعاليات الملتقى الوطني الخامس عشر.

وفي المقابل، عبّر البلاغ عن "آسفه لواقع التسيير المتسم بالارتجالية والعشوائية وغياب الحكامة الجيدة في تسيير العديد من الجماعات الترابية التابعة لإقليم القنيطرة مما يجعل الساكنة في معاناة شبه يومية جراء عدم تلبية مختلف حاجياتها".

ودعا المصدر ذاته، السلطات الإقليمية إلى الوقوف على المشاريع المتعثرة، خاصة المرتبطة بالمخطط الاستراتيجي للتنمية المندمجة والمستدامة والتي عرفت تأخرا كبيرا في الانجاز، معبرا أن استنكاره لتردي الخدمات الصحية بالمستشفى الإدريسي بالقنيطرة،

وفي سياق متصل، استنكرت اللجنة الإقليمية الانقطاعات المتكررة والمتتالية للتيار الكهربائي بمجموعة من الجماعات الترابية، مطالبة بوضع حد لهذا المشكل من طرف الجهات المسؤولة وفرض عقوبات على كل من يثبت في حقهم العبث بمرافق الكهرباء دون حرمان الجميع من حقهم المشروع في هذه المادة الحيوية.

 ومن جهة أخرى، انتقد "مصباح" القنيطرة التماطل في تنفيذ الحكم القضائي النهائي المتعلق بإعادة انتخاب ممثل الدائرة رقم 06 بجماعة سيدي بوبكر الحاج رغم استيفاء جميع الإجراءات القانونية، معبرا عن "استغرابه الشديد من تستر السلطات الإقليمية على خروقات رئيس جماعة الحدادة المستمرة وعدم مباشرة مسطرة العزل في حقه رغم صدور حكم قضائي يدينه بثمانية أشهر حبسا نافذا".

وفي الإطار ذاته، دعت الهيئة الحزبية ذاتها، عامل الإقليم إلى الالتزام بوعوده في إيجاد حل عاجل لمشكل اعادة الهيكلة بالقطاع 10 بجماعة سيدي الطيبي، وكذا وضع حد لمعاناة ساكنة دوار أولاد مصباح الكبار بجماعة البحارة الولاد عياد الذين يعانون من غياب الربط الكهربائي.

 

التعليقات

أضف تعليقك