حيكر يكشف كل المعطيات المتعلقة باقتناء حافلات النقل الحضري بالدار البيضاء

حيكر يكشف كل المعطيات المتعلقة باقتناء حافلات النقل الحضري بالدار البيضاء
الجمعة, 29. نوفمبر 2019 - 16:08
عبد المجيد أسحنون

أكد عبد الصمد حيكر، نائب عمدة مدينة الدار البيضاء، أنه سيتم اقتناء 700 حافلة جديدة، ستتكلف شركة ألزا بشراء نصفها، فيما ستشتري مؤسسة التعاون بين الجماعات "البيضاء"، النصف الثاني، نافيا في هذا السياق كل الأخبار التي تفيد تراجع مؤسسة التعاون عن شراء 350 حافلة.

وأوضح حيكر، في تصريح لـ pjd.ma، أن الإجراءات الإدارية والمسطرية لشراء هذه الحافلات في طور الإنجاز، مبرزا أن تصنيعها واستيرادها سيتطلب وقتا يتراوح ما بين 8 أشهر وسنة، "وفي انتظار ذلك، لا يمكن أن نستمر في الاشتغال بالحافلات التي كانت لدى المفوض السابق، لأن حالتها مهترئة، ومدة استعمالها انتهت".

لذلك، يسترسل حيكر، ارتأينا اقتناء بعض الحافلات المستعملة لكنها في حالة جيدة لكي نحل الإشكال نسبيا، وذلك في انتظار تصنيع واستيراد الأسطول الجديد من الحافلات، مؤكدا في هذا السياق، أن هذا الحل يبقى مؤقتا وانتقاليا، عكس ما تدعيه عدد من الأقلام التي تنشر معطيات غير صحيحة عن هذا الموضوع.

وأفاد حيكر، أن عدد هذه الحافلات المستعملة يتراوح ما بين 400 و 450، قائلا "لقد بدت عملية اقتنائهم، حيث توصلنا بالدفعة الأولى التي يبلغ عدد حافلاتها 30 حافلة، وهي الآن في مرحلة استكمال المساطر الإدارية والجمركية"، مضيفا أنه خلال الأسابيع المقبلة ستستعمل الساكنة البيضاوية حافلات جديدة تقريبا، تليق بكرامتهم، وبالتالي سنقوم بالقطع نهائيا مع العهد السابق.

وبخصوص ما نُشر عن صفقة اقتناء مؤسسة التعاون بين الجماعات "البيضاء" 350 حافلة، ذكر حيكر أن جل ما نُشر بهذا الخصوص غير صحيح، موضحا أن مؤسسة التعاون هي مؤسسة عمومية، ملتزمة بنظام الصفقات العمومية، قائلا "الذي وقع أنه تقدمت سبعة عروض، وبعد دراسة ملفاتها تم الاحتفاظ بعرض شركة واحدة، التي رست عليها الصفقة مبدئيا، إلا أن العرض المالي لهذه الشركة كان أكبر بكثير من تقديراتنا، وطبقا للتشريعات الجاري بها العمل، قررنا إعادة الصفقة من جديد".

التعليقات

أضف تعليقك