"مصباح" الرباط يندد بـ "عرقلة" أشغال مجلس العاصمة ويشيد بأداء منتخبي الحزب

"مصباح" الرباط يندد بـ "عرقلة" أشغال مجلس العاصمة ويشيد بأداء منتخبي الحزب
الثلاثاء, 3. ديسمبر 2019 - 14:08

ندّد المجلس الإقليمي لحزب العدالة والتنمية بالرباط، بالعرقلة الممنهجة لأشغال المجلس الجماعي للرباط، من خلال أساليب البلطجة والعنف اللفظي والجسدي المتكررة، وذلك على مرأى ومسمع من جميع الهيئات المعنية.

 وسجل المجلس الإقليمي، في بلاغ أصدره عقب انعقاد دورته العادية نهاية الأسبوع الماضي، أن هاته الممارسات، تهدد حسن سير المؤسسة المنتخبة وتعطل مصالح ساكنة العاصمة والمشاريع السوسيو-اقتصادية لبرنامج التنمية الحضرية لعاصمة الأنوار.

في المقابل، أكد المجلس الإقليمي لـ "مصباح" العاصمة، اعتزازه بعطاءات منتخبي الحزب بالرباط، وإنجازاتهم المتعددة في تدبير مجلس جماعة الرباط، ومجالس المقاطعات التابعة له، وكذا برلمانيه، داعيا الجميع  إلى مواصلة العمل الدؤوب قصد التجاوب مع انشغالات وقضايا الساكنة وانتظاراتهم المشروعة، والتفاعل مع الأحداث والوقائع وفق مبادرات استباقية وخلاقة.

من جانب آخر، أشاد المجلس الإقليمي، بنجاح  فعاليات الحوار الداخلي وطنيا وجهويا وإقليميا، داعيا إلى تثمين الكسب الإصلاحي و الأداء السياسي والتنظيمي للحزب، بغية تمتين الذات الحزبية لمواجهة مختلف التحديات  والاستحقاقات المستقبلية.

وتجدر الإشارة، إلى أن الدورة الثانية لأشغال المجلس لـ"مصباح" الرباط، التي نعقدت تحت شعار " تنزيل مخرجات الحوار الداخلي ورش تنظيمي لمواصلة الإصلاح"، تميزت  بكلمة محمد الطويل عضو الأمانة العامة للحزب، حول مخرجات الحوار الداخلي،  حيث استعرض الطويل، مختلف سياقاته الزمنية وكذا مراحله  وأهم المحاور السياسية والفكرية والتنظيمية، مذكرا بأهم مخرجاته الهامة والتي يشتغل الحزب على تنزيلها.

كما عرفت الدورة، عرض ومدارسة تقرير أداء الكتابة الإقليمية للحزب برسم سنة 2019 ومشروع برنامج عمل الحزب بعمالة الرباط ومشروع الميزانية برسم سنة 2020، حيث تمت المصادقة على مشاريع البرنامج السنوي للحزب بالرباط والميزانية السنوية لسنة 2020 بإجماع أعضاء المجلس الإقليمي الحاضرين.

التعليقات

أضف تعليقك