سكال والسفير الروسي بالمغرب يؤكدان أهمية تطوير علاقات البلدين

سكال والسفير الروسي بالمغرب يؤكدان أهمية تطوير علاقات البلدين
الأربعاء, 4. ديسمبر 2019 - 19:17

أجرى عبد الصمد سكال، رئيس مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة، رفقة نائبه عبد الكبير برقية، مباحثات مع فاليريان شوفاييف Valerian V.Shuvaev السفير المفوض فوق العادة لروسيا الاتحادية لدى المملكة المغربية، بحضور Maksim Ganzei، وزير مستشار بالسفارة الروسية.

وعبّر سكال، خلال هذا اللقاء الذي انعقد بمقر الجهة في الرباط الأربعاء 4 دجنبر 2019، عن اعتزازه بعمق العلاقات التاريخية التي تجمع بين البلدين، والتي توجت بالزيارة الملكية التاريخية لجلالة الملك محمد السادس إلى جمهورية روسيا الفيدرالية سنة 2016، ودشنت مرحلة جديدة في علاقات التعاون بين البلدين في مختلف المجالات.

وفي سياق متصل، أكد المسؤول الجهوي، على أهمية التعاون بين البلدين على مستوى الجماعات الترابية التي من شأنها فتح آفاق جديدة في مسار علاقات الشراكة الإستراتيجية بين البلدين، داعيا في هذا الصدد إلى بلورة مشاريع للشراكة والتعاون، اعتبارا لأهمية الجماعات الترابية في تعزيز وتوطيد العلاقات المغربية ـ الروسية سيما بين الشعبين الصديقين.

وفي موضوع ذي صلة، ذكر سكال، بالمبادرات التي تم القيام بها سابقا بخصوص تعزيز العلاقات بين جهة الرباط سلا القنيطرة وجهة موسكو، كما قدم نبذة عن منظمة الجهات المتحدة- فوكار، التي يشغل منصب رئيسها، منوها بالأدوار المهمة التي تقوم بها سيما تشبيك العلاقات بين الجهات وما تتيحه من فرص لتبادل الخبرات والتجارب.

من جهته، أكد السفير الروسي على المستوى الجيد الذي تتميز به العلاقات بين البلدين، وهي العلاقات التي تعد تاريخية وظلت على الدوام إيجابية، معربا عن الحاجة الآن لتطوير ذلك في جميع المجالات، داعيا إلى العمل على تعزيز ذلك مما يسمح بتطوير العلاقات ومصالح المغرب في مختلف المجالات.

تجدر الإشارة، إلى أن المباحثات تطرق أيضا للزيارة المرتقبة للوفد الروسي لبلادنا، الذي يتكون من رجال أعمال ومسؤولين حكوميين، والذي سيتم استقباله من قِبل رئاسة مجلس الجهة وتدارس معه سبل التعاون. وهي الزيارة التي من شأنها الإسهام في خلق دينامية جديدة للاتفاقيات الموقعة بين البلدين.

التعليقات

أضف تعليقك