"محامون من أجل العدالة": حقوق الإنسان مدخل أساسي للتنمية الشاملة

"محامون من أجل العدالة": حقوق الإنسان مدخل أساسي للتنمية الشاملة
الاثنين, 16. ديسمبر 2019 - 14:21

دعا المكتب الوطني لجمعية "محامون من أجل العدالة" اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي، إلى الاهتمام بمجال حقوق الإنسان والعدالة كمدخل أساسي للتنمية الشاملة، معربا في السياق ذاته، عن أمله في بلورة وإنتاج برنامج شامل ومتكامل يستجيب لتطلعات جميع المغاربة.

جاء ذلك، في بلاغ أصدره المكتب الوطني لجمعية "محامون من أجل العدالة"، عقب اجتماعه الشهري 14دجنبر 2019 بالرباط، والذي خصص لتدارس مجموعة من القضايا التنظيمية والأنشطة الوظيفية المرتبطين بمجال اشتغالها.

من جهة أخرى، وبمناسبة الذكرى الواحدة و السبعين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان، أشاد المكتب الوطني، بـ"المكتسبات التي عرفتها الساحة المغربية في مجال حقوق الإنسان وبالمجهودات المبذولة ذات الصلة، داعيا في مقابل ذلك، لمضاعفة هذه الجهود.

وذكر المصدر ذاته، أن المكتب الوطني، تلقى بارتياح كبير التقدم الذي تعرفه الأعمال التحضيرية للندوة الوطنية التي ستنظمها الجمعية، إلى جانب هيئة المحامين بسطات وبشراكة مع وزارة الدولة في حقوق الإنسان في موضوع"تنزيل مبادئ الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في مشروع القانون الجنائي ومشروع قانون المسطرة الجنائية ".

وبناء على ذلك، عبر المكتب الوطني لجمعية "محامون من أجل العدالة"، عن إرادته في نهج نفس الشراكة مع باقي هيئات المحامين بالمغرب في مجموعة من الأنشطة ذات البعد المهني ولقانوني والحقوقي.

 

التعليقات

أضف تعليقك