"مصباح" إيموزار كندر يستنكر تحويل مجلس الجماعة لمبلغ مالي كبير إلى غير ما خُصص له

"مصباح" إيموزار كندر يستنكر تحويل مجلس الجماعة لمبلغ مالي كبير إلى غير ما خُصص له
الخميس, 2. يناير 2020 - 12:00

استنكرت الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية بإيموزار كندر، مصادقة الأغلبية المسيرة للمجلس الجماعي على تفويت مبلغ 340 مليون سنتيم من الميزانية، كانت مخصصة كمساهمة لبناء قنطرة علايشو، لصالح الوكالة التجارية للمكتب الوطني للماء والكهرباء، من أجل دفن خطوط التيار الكهربائي عبر مختلف طرق ومحاور مدينة إيموزار كندر في الدورة الاستثنائية التي عقدها المجلس يوم الثلاثاء 17 دجنبر 2019.

وعبرت الكتابة المحلية "لمصباح" ايموزار كندر، المنعقدة يوم الأربعاء 18 دجنبر 2019 المنصرم، في بلاغ توصل pjd.ma بنسخة منه، عقب اجتماعها بشكل عاجل مع مستشاري الحزب بالمجلس الجماعي لإيموزار كندر، عن استنكارها الشديد للانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي بالمدينة، مما ينتج عنه تعطل مجموعة من التجهيزات المنزلية لسكان المدينة، مؤكدا رفضه للتبرير المقدم في كون الأشجار هي التي تعمل على قطع التيار بفعل عامل الرياح، موضحا أنه في الكثير من الأحيان انقطع التيار والجو هادئ وصحو، وأن الانقطاع ناتج عن خلل في الشبكة الكهربائية.

ووصف البلاغ الإقدام على تحويل المبلغ المذكور بأنه هدر للمال العام، وصرف له في غير محله، لكون هذه الوكالة هي تجارية وهي المسؤولة على تجويد صيانة الشبكة الكهربائية من مداخيلها الخاصة وليس على حساب المال العام.

واعتبر البلاغ، أن عملية دفن خطوط الكهرباء تأتي في أعقاب التأهيل الحضري لمجموعة من أحياء المدينة، مما يعني تدمير هذه البنية من جديد، وبالتالي ضياع الأموال الطائلة التي صرفت في إطار برنامج التأهيل الحضري، مشددا على أهمية تأهيل وتوسيع قنطرة علاويشو بالطريق الوطنية رقم 8 حفاظا على سلامة المارة. 

 

التعليقات

أضف تعليقك