"مصباح" النواب ينتقد تأخر "المكتب الوطني للماء" في صرف مستحقات المقاولات

"مصباح" النواب ينتقد تأخر "المكتب الوطني للماء" في صرف مستحقات المقاولات
الاثنين, 13. يناير 2020 - 17:10
عبد المجيد أسحنون

انتقد لحسن واعرى عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، تأخر المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب في صرف مستحقات المقاولات، خاصة منها الصغيرة والمتوسطة.

وأشار واعرى، في تعقيب له خلال جلسة الأسئلة الشفهية بمجلس النواب، عشية الاثنين 13 يناير الجاري، إلى أنه جاء في البرنامج الحكومي، وكذلك في القانون المائي، دعم المقاولات خاصة في تقليص آجال الأداء، قائلا "هذا التزام الحكومة يجب أن تفي به، خاصة أن المقاولات التي تعاني من هذا المشكل هي مقاولات صغيرة ومتوسطة".

وتابع أن هذه المقاولات تعبت من رفع مطالبها بهذا الخصوص، مذكرا أنها نظمت وقفة احتجاجية أمام المكتب الوطني للماء الصالح للشرب، ومع ذلك لا زالت فئات عريضة من هذه المقاولات، تطالب بهذه الحقوق، على حد تعبير المتحدث ذاته، داعيا الحكومة في السياق ذاته، إلى التسريع في تحقيق مطالب هذه المقاولات.

وفي الوقت ذاته، ثمن واعرى، المشاريع المهيكلة التي ينجزها المكتب الوطني للماء الصالح للشرب، في مجال شبكة الماء الصالح للشرب، وفي مجال الصرف الصحي، وكذلك في بناء محطات التصفية ومحطات التحلية، معتبرا أن هذه المشاريع تساهم في تأهيل المدن والمراكز.

ومن جهته، أوضح عبد القادر اعمارة وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، أن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب  استثمر في العقدين الأخيرين 55 مليار درهم، قائلا "صحيح أن هناك الآن عدد من المقاولات بشكل عام وخاصة الصغرى والمتوسطة التي تعاني من عدم التزام المكتب الوطني بدفع مستحقاتها، هذا موضوع نتابعه بشكل حثيث".

وكشف المسؤول الحكومي، أن هناك قرارا بخصوص إعطاء الأولوية في كل مداخل المكتب الوطني لأداء مستحقات المقاولات، مبرزا في هذا السياق، أنه تم تقليص المتأخرات اللي كانت من مليار و200 مليون درهم، إلى حوالي 880 مليون.

وشدد اعمارة، على عزمه في عقد البرنامج الذي سيتم توقيعه مع الدولة على معالجة هذا الملف نهائيا، لأن وضعية المقاولة لا تحتمل نهائيا هذا التأخر في الأداء.

التعليقات

أضف تعليقك