ماء العينين: لهذا حاولت "البوليساريو" عرقلة مسار رالي "أفريقيا إيكو ريس"

ماء العينين: لهذا حاولت "البوليساريو" عرقلة مسار رالي "أفريقيا إيكو ريس"
الثلاثاء, 14. يناير 2020 - 13:41

حاولت الجبهة الانفصالية "البوليساريو" عرقلة مسار رالي "أفريقيا إيكو ريس"، عبر نصب بعض الخيام والتأثير على حرية انتقال الأشخاص والبضائع بمعبر الكركرات، الشيء الذي دفع الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش إلى المطالبة بـ "ممارسة أقصى درجات ضبط النفس ونزع فتيل أي توترات".

وفي تحليله لهذه الحركات الاستفزازية من لدن "البوليساريو"، قال العبادلة ماء العينين، عضو لجنة العلاقات الدولية لحزب العدالة والتنمية، إن تحركات الجبهة الانفصالية تأتي كمحاولة منها لتصدير أزمتها الداخلية، والتي يشكل مؤتمرها الأخير أحد تجلياتها.

وأوضح ماء العينين في تصريح لـ pjd.ma، أنّ تلك الاستفزازات تروم التغطية على الأزمة التي تعيشها الجبهة، وتريد من خلالها أن تقول للعالم إنها موجودة، ولذا، يسترسل المتحدث ذاته، ما تقوم به الجبهة هو مجرد زوبعة في فنجان.

من جانب آخر، ذكر عضو لجنة العلاقات الدولية لحزب "المصباح"، أن تدخل الأمين العام للأمم المتحدة بخصوص الواقعة، يتصف بالانسجام مع مواقفه السابقة فيما يخص المنطقة، مبرزا أن أمثال هذه الاستفزازات سبق أن وردت في بعض التقارير الأممية السابقة، والتي دعت إلى الحرص على ضمان وقف إطلاق النار وتجنب كل عمل استفزازي بالمنطقة.

ونبه العبادلة، إلى أن المغرب يمكن أن يستثمر هذه الخروقات لمراسلة الأمين العام، وتبيان أن البوليساريو تخرق المواثيق والقرارات الأممية ذات الصلة، موضحا أنّ مراسلات المملكة سيتم تضمينها في تقارير الأمم المتحدة التي سترد في الفترة المقبلة.

إلى ذلك أوضح العبادلة، أن مسلسل سحب الاعتراف بالجبهة، خاصة من لدن بعض دول أمريكا اللاتينية وإفريقيا، أثر بشكل كبير على البوليساريو، مشددا على أهمية مواصلة المغرب عمله في هذا المسار، مع الوعي بأهمية متابعة تطور الوضع الحكومي في الجارة إسبانيا.

التعليقات

أضف تعليقك