بلاغ الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية

بلاغ الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية
الثلاثاء, 4. فبراير 2020 - 11:42

توصل pjd.ma ببلاغ صادر عن اللقاء العادي الذي عقدته الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، يوم السبت 01 فبراير 2020. وفي ما يلي نص البلاغ كاملا:

بلاغ

انعقد، بحمد الله وتوفيقه، يوم السبت 06 جمادى الثانية 1441 هـ/ الموافق لـ 01 فبراير 2020م، لقاء عادي للأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية تدارست فيه عددا من التطورات السياسية الوطنية والدولية.

وفي بداية اللقاء تقدم الأخ الأمين العام بكلمة افتتاحية أكد فيها على المسؤولية الملقاة على عاتق حزب العدالة والتنمية ومناضليه ومختلف هيئاته فيما يخص تجسيد قيم الديمقراطية والنضال المتواصل من أجل تعزيز مسيرة الإصلاح، على اعتبار أنه لا يمكن لبلادنا أن تكسب رهان الديمقراطية من دون ديمقراطيين، وأنه ما من مجال لنجاح مسار الإصلاح من دون مناضلين صالحين ومصلحين. مؤكدا عزم الحزب على مواصلة الاضطلاع بمسؤوليته الريادية في هذا المجال ومواصلة إسهامه في الرقي بالممارسة السياسية وتخليق الحياة العامة.

 كما توقف الأخ الأمين العام عند المبادرات والبرامج التنموية المهيكلة التي أشرف عليها جلالة الملك، نصره الله، في الآونة الأخيرة، خاصة البرنامج الأولوي الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2027/2020، والبرنامج المندمج للدعم والتمويل المقاولاتي الهادف إلى تجاوز الصعوبات التي تحد من ولوج الشباب حاملي المشاريع الى إنشاء المقاولات الصغيرة جدا والصغرى.

وبعد استماعه لعدة تقارير حول مستجدات الشأنين البرلماني والجماعي، وخاصة ترتيبات تنظيم قافلة المصباح في دورتها الحادية عشرة أيام 27/28/29 مارس 2020 والتي ستشمل نصف جهات المملكة، حيث تقرر إعطاء انطلاقة هذا النشاط البرلماني التواصلي النوعي من مدينة مراكش.

وبعد نقاش لمختلف القضايا السابقة واتخاذ القرارات الملائمة في بعض القضايا التنظيمية الجارية، والتنويه بعمل الفريقين البرلمانيين ومبادراتهما وبالعمل الجماعي لمنتخبي الحزب، والذي يسعى من خلاله مختلف مناضلي الحزب كل من موقعه إلى تمثل قيم النزاهة ونظافة اليد والتفاني في خدمة الصالح العام، مع التأكيد على مواصلة هيئة منتخبي العدالة والتنمية دورها في التأطير والتكوين والمصاحبة والدعم، خلصت الأمانة العامة إلى المواقف التالية:

أولا: تجديد التنويه بالبرنامج الأولوي الوطني للتزويد بالماء الشروب ومياه السقي 2027/2020 الذي وقع أمام جلالة الملك، وعلى البعد الاستراتيجي لهذه الثروة في التنمية وتعبئة الموارد المائية والرفع من مردودية الشبكات واقتصاد مياه الري والحاجة إلى دعم وسائل التوعية والتحسيس بأهمية الماء وضرورة المحافظة عليه وترشيد استعماله.

ثانيا: الإشادة بالمقتضيات الواردة في البرنامج المندمج للدعم والتمويل المقاولاتي للشباب الذي وقعه مجموعة من الفاعلين أمام جلالة الملك، وبالاعتمادات التي ستعبأ له من أجل تشغيل الشباب ودعمه من أجل ولوج عالم المبادرة المقاولاتية. وأكد أعضاء الأمانة العامة أن نجاح هذا المشروع رهين بتجاوز بعض جوانب القصور التي شهدتها بعض البرامج السابقة ذات الصلة بدعم التشغيل الذاتي، مما يقتضي إعطاء الأهمية اللازمة للمواكبة القبلية لإنشاء المشاريع والمصاحبة بعد إنشائها وتوسيع مشاركة المؤسسات البنكية بمختلف منتوجاتها للوصول إلى أكبر عدد من الشباب، داعين مناضلي الحزب للإسهام في التعريف بهذا البرنامج وتحفيز الشباب على الاستفادة منه.

ثالثا: فيما يتعلق بما سمي بصفقة القرن، فإن الأمانة العامة إذ تثمن وحدة الموقف الفلسطيني الرافض لهذه المبادرة، فإنها تؤكد أنها تأتي في سياق الخطوات والسياسات الرامية إلى الإجهاز على الحقوق الفلسطينية وإضفاء الشرعية على الاستيطان الصهيوني في معارضة للقوانين الدولية والقرارات الأممية والقيم والمبادئ الإنسانية.

وتؤكد دعم الحزب نضال الشعب الفلسطيني من أجل تحقيق طموحه المشروع في الاستقلال وبناء دولته الوطنية، وعاصمتها القدس الشريف، كما تعلن دعمه وانخراطه في كل المبادرات السياسية والمدنية الهادفة إلى دعم الموقف الفلسطيني الموحد والهادفة للتصدي لهذه الصفقة.

وحرر يوم السبت 06 جمادى الثانية 1441 هـ الموافق لـ 01 فبراير 2020م.

الإمضاء

النائب الأول للأمين العام

ذ.سليمان العمراني

التعليقات

أضف تعليقك