هناوي: فلسطين قضية مغربية وطنية

هناوي: فلسطين قضية مغربية وطنية
السبت, 15. فبراير 2020 - 17:53
عبد النبي اعنيكر

قال عزيز هناوي، رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، إن الفعل المدني النضالي بالمغرب في سياق ما تتعرض له فلسطين والمغرب عموما من تحديات، يستدعي الوقوف كرَجل واحد لتجديد العهد مع القضية، معتبرا أن فلسطين قضية مغربية وطنية وليست قضية تضامنية مع شعب آخر.

وأوضح هناوي في كلمة له خلال لقاء تواصلي نظمته حركة التوحيد والإصلاح بطانطان، في موضوع: "مستجدات القضية الفلسطينية"، مساء الجمعة 14 فبراير الجاري بدار الشباب بمدينة طانطان، أن فلسطين ليست مجرد قضية إنسانية نتضامن فيها مع شعب أخر بمنطق قومي بل منطق عقائدي صرف.

وذكر المتحدث ذاته، أن للمغاربة مع فلسطين جذور تاريخية تتجاوز 10 قرون بعنوان باب المغاربة وباب النبي في القدس، معتبرا أن مشاركة المغاربة بمعية الفاتح صلاح الدين الأيوبي في الحروب الصليبية دفاعا عن حرية وكرامة وأرض فلسطين.

وأشاد هناوي بجهود المغرب ملكا وشعبا في دعم القضية الفلسطينية، ومنها التعبير عن الموقف المغربي الرسمي والشعبي الرافض لما سمي بـ "صفقة القرن"، والتي خرج على إثرها المغاربة على اختلاف مشاربهم الفكرية والسياسية، في مسيرة أجمعت على كلمتهم الرافضة لهاته الصفقة.

في السياق ذاته، أشار الفاعل الحقوقي، إلى مختلف الفعاليات والمبادرات الرسمية التي اتخذها المغرب في دعم القضية الفلسطينية، بدءا من تأسيس منظمة التعاون الإسلامي سنة 1967 بالرباط، وترؤسه لبيت مال القدس منذ سنة 1975.

التعليقات

أضف تعليقك