الوفي: إشراك مغربيات الخارج له قيمة كبرى في الأوراش التنموية ببلادنا

الوفي: إشراك مغربيات الخارج له قيمة كبرى في الأوراش التنموية ببلادنا
السبت, 15. فبراير 2020 - 19:55

أكدت نزهة الوفي، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، أن إشراك مغربيات الخارج من أوساط الثقافة والاقتصاد والسياسة والإعلام والعمل الجمعوي، له قيمة إضافة كبرى في الأوراش التنموية ببلادنا.

جاء ذلك في كلمة للوفي خلال أشغال الجلسة الافتتاحية للندوة الأولى "مغربيات الضفتين"، المنظمة من قِبل "ائتلاف الجمعيات في أوربا من أجل تنمية الجهة لشرقية المغرب"، بشراكة مع الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج، تحت شعار "مغربيات الضفتين ونموذج التنمية بالمغرب"، السبت 15 فبراير 2020 بمدينة وجدة.

وأكدت الوزيرة المنتدبة، أن هذا الأمر يعطي أهمية لهذا الملتقى الذي يشكل فرصة لتدارس أوجه وأشكال مساهمة النساء المغربيات المقيمات بالخارج في بلورة النموذج التنموي الجديد، الذي دعا إليه جلالة الملك، وذلك انطلاقا من نجاحاتهن في مختلف المجالات، ومن خلال تقديم الممارسات الفضلى ببلدان إقامتهن.

وأوضحت الوفي، أن للوزارة المنتدبة إستراتيجية موجهة لمختلف فئات المغاربة المقيمين بالخارج، ومن بينهم فئة النساء، تروم تعزيز روابطهم ببلدهم المغرب، وذلك بناء على المقتضبات الواردة في دستور المملكة، وتنفيذا للتوجيهات الملكية السامية، واستنادا للبرنامج الحكومي 2017\2021، الذي يعطي أهمية كبيرة لهذه الفئة.

التعليقات

أضف تعليقك