الثمري: العدالة والتنمية ماض في الإصلاح رغم العراقيل والضربات

الثمري: العدالة والتنمية ماض في الإصلاح رغم العراقيل والضربات
الأحد, 16. فبراير 2020 - 12:26
عبد النبي اعنيكر

أكد ادريس الثمري، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، أن حزب العدالة والتنمية مؤمن برسالته الإصلاحية في الإسهام في مسلسل البناء الديمقراطي رغم الضربات التي يتلقاها من خصوم تجربة الإصلاح، مردفا أنه لا مجال للاستسلام أو الرجوع للوراء.

وأبرز الثمري، في لقاء تواصلي مفتوح نظمته الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية ببوكدرة بتنسيق مع شبيبة الحزب بالجماعة الترابية ذاتها ليلة السبت 15 فبراير الجاري، قوة العدالة والتنمية وعافيته التنظيمية رغم ما يحاك ضده في السر والعلن لتبخيس  جهوده في الإصلاح، مبرزا أن ما يتعرض له مناضلو الحزب من متابعات قضائية ومنها ملف رئيس جماعة آسفي، عبد الجليل لبداوي، إنما هي ضريبة النضال والنزاهة والمعقول وخدمة الصالح العام.

وكشف الثمري، الذي كان مرفوقا بالكاتب الإقليمي لشبيبة العدالة والتنمية بأسفي، أبو بكر المغاري، وبحسن ابعيلا وعز الدين قتن، عضوي بالكتابة الإقليمية للشبيبة، مختلف الأوراش الإصلاحية التي اتخذتها الحكومية التي يقود ائتلافها حزب العدالة والتنمية، سيما ذات التوجه الاجتماعي والاقتصادي والتي لها وقع مباشر على المواطنين، مشيرا في الوقت ذاته، إلى أهم مبادرات برلمانيي الحزب بآسفي والتي ترافعوا عنها، وعملوا على بلورة الحلول الممكنة لها بتشارك مع الجهات المعنية.

بدوره، انتقد عبد الوهاب الطاهيري، الكاتب المحلي لحزب العدالة والتنمية ببوكدرة، الواقع المتردي للشأن المحلي بالجماعة ذاتها، مبينا غياب أية رؤية استراتيجية للجماعة الترابية التي تعتبر منطقة فلاحية وصناعية، وأشار إلى افتقادها لمبادرات من أجل تطوير خدمات القرب وتأهيل مرافقها العمومية وتحسين مستوى عيش المواطنين.

التعليقات

أضف تعليقك