اختتام فعاليات الدورة الثانية من منتدى البحر الأبيض المتوسط لأهداف التنمية المستدامة

اختتام فعاليات الدورة الثانية من منتدى البحر الأبيض المتوسط لأهداف التنمية المستدامة
الاثنين, 17. فبراير 2020 - 11:04

اختتمت يوم الأحد 16 فبراير 2020،  فعاليات الدورة الثانية من منتدى البحر الأبيض المتوسط لأهداف التنمية المستدامة ، والذي نظمته جمعية التربية والتكوين والتنمية الاجتماعية فرع تطوان بشراكة مع المجلس الجماعي لمدينة تطوان، وبتنسيق مع مركز الأمم المتحدة للإعلام ، وجامعة عبد المالك السعدي ، ووزارة التربية الوطنية والتعليم العالي والتكوين المهني بتطوان، ومندوبية التعاون الوطني بتطوان.

وكانت أشغال هذه الدورة قد انطلقت يوم الجمعة 14 فبراير الجاري، وذلك عبر  تنظيم كرنفال مدرسي لأهداف التنمية المستدامة انطلاقا من ساحة الفدان الجديد مرورا بالمدرسة الاسبانية خاسينتو و سينما افنيدا وساحة مولاي المهدي وشارع محمد الخامس وصولا الى مسرح سينما اسبانيول، حيث انطلقت  هناك أشغال هذا المنتدى، عبر تقديم لوحات فنية وعروض في رياضة التيكواندو.

 وعرفت أشغال هذا المنتدى تنظيم ندوات وورشات دولية من تأطير خبراء من منظمة الأمم المتحدة، وشخصيات دولية وازنة لها بصمتها في تحقيق أهداف التنمية المستدامة على المستوى العالمي، بالإضافة الى مجموعة من الفاعلين الوطنيين عن القطاعين العام والخاص بكل من رئاسة جامعة عبد المالك السعدي، والمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية، وسينما اسبانيول بتطوان وفضاءات أخرى.

وشارك في فعاليات المنتدى، خبراء التنمية المستدامة من 12 بلدا، فضلا عن البلد المضيف المغرب،  وعرفت الدورة الثانية مشاركة خبراء من الولايات المتحدة الأمريكية، إنجلترا، تونس، أوغندا، البرتغال، إسبانيا، بلجيكا، هولاندا، ايطاليا، رومانيا، روسيا، واليونان.

يُذكر أن رؤساء الدول والحكومات كانوا قد صادقوا بمقر الأمم المتحدة بتاريخ 25 شتنبر 2015 على خطة 2030 للتنمية المستدامة الهادفة، من أجل وضع العالم على سكة محاربة الفقر ومجابهة التغيرات المناخية والحد من أوجه عدم المساواة من خلال العمل على تحقيق أهداف التنمية المستدامة السبعة عشر في أفق 2030، وقد أبان المغرب عن انخراط جدي وفعال في سبيل أجرأة هذه الأهداف على أرض الواقع من خلال إطلاق مجموعة من الأوراش الكبرى والتدابير الفعالة الكفيلة بتحقيق الأهداف المرجوة. 

 

التعليقات

أضف تعليقك