حديث الصورة: حين يكون التواصل هوية حزب

حديث الصورة: حين يكون التواصل هوية حزب
الاثنين, 17. فبراير 2020 - 16:31

صورة تحيل الى مختلف الانشطة التي أشرف عليها اعضاء من الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، نهاية الأسبوع في مختلف أرجاء البلد، شماله وجنوبه، شرقه وغربه، وهي صورة مصغرة للدلالة على الدينامية التي يعيشها الحزب عموما، عبر تأطير المواطنين في العشرات من الأنشطة على كل المستويات المجالية والفئوية والموضوعاتية، نهوضا بالوظيفية الدستورية للأحزاب السياسية في تأطير المواطنين ووضعهم في صلب العملية السياسية.

الصورة وإن ركزت على التأطير الذي يقوم به أعضاء الأمانة العامة، فهي تحيل على نفس عام يخترق الحزب طولا وعرضا، ويشكل جانبا من هويته النضالية، في القرب من المواطنين، والتواصل معهم عبر استثمار المتاحات القانونية، والإمكان التنظيمي بشريا ولوجستيا، في بناء منظومة تواصلية موسومة بالعمق والشمولية من جهة، وبالاستمرارية والديمومة من جهة أخرى. 

إنه باختصار حزب العدالة والتنمية الذي لا يكل ولا يمل من التواصل، والذي لا يبغي بديلا عن التواصل إلا بمزيد من التواصل.

التعليقات

أضف تعليقك