الحلوطي يؤكد حرص نقابته على العمل الجاد ويجدد موقفها الرافض للتطبيع مع الصهاينة

الحلوطي يؤكد حرص نقابته على العمل الجاد ويجدد موقفها الرافض للتطبيع مع الصهاينة
الاثنين, 17. فبراير 2020 - 21:48

أكد عبد الإله الحلوطي، الأمين العام لنقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، حرص نقابة الاتحاد على  مواصلة العمل الجاد من أجل الدفاع عن مكتسبات وحقوق الشغيلة المغربية.

جاء ذلك، في بلاغ صدر عقب انعقاد الدورة العادية للمجلس الوطني للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، "دورة المرحوم بوسلام ممادي"،  الأحد 16 فبراير 2020، بمدينة الرباط.

وفي سياق متصل، نوه الحلوطي، بأعضاء المكتب الوطني المنتخب وبنضاليتهم واشتغالهم في مختلف الملفات التي كلفوا بها، كمذكرة الاتحاد حول النموذج التنموي، وملف مشروع قانون النقابات وملف التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية.

وذكرّ الأمين العام، بمسار اختيار ممثلي الاتحاد في المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، حيث تم اعتماد لائحة روعيت فيها الكفاءة والنضالية والتنوع القطاعي ومقتضيات المساطر والنظام الداخلي للاتحاد.

من جهة أخرى، جدد الحلوطي، دعم الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، للقضية الفلسطينية، ورفضه لما سمي بـ"صفقة القرن المشؤومة"، مذكرا بمواقف الاتحاد الرافضة للتطبيع مع الكيان الصهيوني واعتباره كيانا محتلا وغاصبا.

 وشدد المسؤول النقابي ذاته، على استمرار دعم الاتحاد وطنيا وفي المحافل الدولية للقضية الفلسطينية إلى حين تلبية مطالب الشعب الفلسطيني في إقامة دولته وعاصمتها القدس الشريف.

التعليقات

أضف تعليقك