هذه حقيقة "تفريط" جماعة مراكش في عقار سوق الجملة القديم

هذه حقيقة "تفريط" جماعة مراكش في عقار سوق الجملة القديم
الجمعة, 21. فبراير 2020 - 13:33

قدّم إبراهيم بوحنش، رئيس لجنة المرافق العمومية والخدمات بمجلس جماعة مراكش، توضيحات جديدة تتعلق بمشروع تفويت عقار سوق الجملة القديم بباب دكالة، نافيا صحة الإشاعات التي يتم الترويج لها بشأن "تفريط مجلس جماعة مراكش في ملك عمومي".

وتضمن جدول أعمال الجلسة الثانية لمجلس جماعة مراكش، برسم دورة فبراير، الدراسة والتصويت على دفتر التحملات المحدد للشروط الإدارية والمالية والتقنية المتعلقة بعملية تفويت القطعة الأرضية المتواجد فوقها سوق الخضر والفواكه بالجملة بباب دكالة سابقا، قبل أن يتم تأجيل المصادقة عليها بطلب من مكتب المجلس.

وأوضح بوحنش، أنه "كلما بادر مكتب مجلس جماعة مراكش لعرض دفتر تحملات عقار سوق الجملة القديم بباب دكالة للتداول والمصادقة، عليه إلا وارتفعت أصوات تزايد بكلام لا يوجد حقيقة وواقعا إلا في مخيلة من يردده".

وأضاف، أن "هذه الإشاعات، لا ترمي إلا لتأخير عجلة تنمية المدينة وتأهيلها، لكي لا يحسب للمجلس الحالي ولأغلبيته التي يقودها حزب العدالة والتنمية فضل إنجاز مشروع حضري كبير ستظهر ثماره ليس فقط بمنطقة باب دكالة بل بكل المدينة الحمراء".

وأكد المتحدث ذاته، أن ما أسماها بـ "أسطورة التفويت والتفريط" يرددها بعض أعضاء المجلس، مع العلم أنهم صوتوا بالإجماع على مبدأ بيع هذا العقار للخواص لتمويل عدد المشاريع الكبرى والمهيكلة بالمدينة في إطار برنامج عمل جماعة مراكش 2017-2022.

وعلى خلاف ما تم الترويج له، أوضح رئيس لجنة المرافق العمومية والخدمات بمجلس جماعة مراكش، أن "الساحة التي ستحل محل المحطة الطرقية الحالية وباقي مكونات التصور  المعماري للمشروع، ليست محل أي تفويت أو غيره كما ادعى أحد المواقع الإلكترونية الوليدة".

في المقابل، أبرز بوحنش، أن مكونات المشروع الذي سيقام على العقار تتمثل في مرائب تحت أرضية وأخرى سطحية، ونزهة خضراء بين حدائق ماجوريل وأسوار المدينة العتيقة، وعمارات تضم محلات تجارية وشقق سكنية ومكاتب.

وتابع أن العقار يندرج في إطار التهيئة الحضرية لمنطقة باب دكالة، بحيث سيلتزم نائل العقار باحترام توجهاته بعد اقتنائه بالمزاد العلني وبثمن افتتاحي قدرته لجنة تقويم إدارية يرأسها والي الجهة عامل عمالة مراكش، وبحضور مصالح المحافظة العقارية والضرائب، في 5970 درهما للمتر المربع لعقار مساحته 79834 مترا مربعا، أي بمبلغ افتتاحي إجمالي سيفوق 476,608,980.00 درهما أي 47,6 مليار سنتيم.

وسجل بوحنش، أن عائدات بيع هذا العقار، ستذهب للتهيئة الحضرية لمنطقة باب دكالة، ويتعلق الأمر بالساحة الكبرى وجنبات الأسوار، بالإضافة إلى إحداث موقف تحت ارضي بالساحة، مردفا أن عائداته، ستشكل جزءا من مساهمة الجماعة في مشاريع المخطط الاستراتيجي لتنمية البنية التحتية الطرقية بمراكش.

التعليقات

أضف تعليقك