التصدي لجائحة "كورونا" يُهيمن على اجتماع الإدارة العامة لحزب "المصباح"

التصدي لجائحة "كورونا" يُهيمن على اجتماع الإدارة العامة لحزب "المصباح"
الخميس, 9. أبريل 2020 - 13:35

ترأس الأمين العام لحزب العدالة والتنمية سعد الدين العثماني، مساء أمس الأربعاء 08 أبريل الجاري، الاجتماع العادي للإدارة العامة لحزب "المصباح"، الذي انعقد عبر تقنية التواصل عن بعد، وتمحور اللقاء حول سبل التصدي لوباء كورونا المستجد، وتعبئة الصف الداخلي للحزب من أجل الانخراط في المجهود الوطني لمواجهة هذه الجائحة.

وأوضح المدير العام لحزب العدالة والتنمية عبد الحق العربي، أن هذا الاجتماع، تمّيز بكلمة افتتاحية للأمين العام للحزب سعد الدين العثماني، استعرض فيها مستجدات الوضع الوبائي بالمغرب، والجهود الحكومية المبذولة على مختلف الأصعدة للتصدي لجائحة كورونا.

وأضاف العربي، في تصريح لـ "pjd.ma "أن اللقاء كان مناسبة لتقديم أعضاء الإدارة المركزية لحصيلة اشتغالهم خلال المرحلة الأخيرة، مع ما يرتبط بذلك من تطورات تتعلق بملاءمة عمل الحزب مع ما تفرضه حالة الطوارئ الصحية، حيث تم عقد سلسلة من اللقاءات التنظيمية الداخلية عبر تقنية التواصل عن بعد.

وسجّل المدير العام لحزب "المصباح"، أنه بالرغم من تقييِد حركة أعضاء الحزب ومسؤوليه بسبب حالة الطوارئ الصحية نتيجة وباء كورونا، إلا أن هناك حيوية كبيرة جدا داخل التنظيم، مشيرا إلى أن مسؤولي الحزب ومناضليه انسجموا مع الوضعية الجديدة، حيث تم تكييف أنشطة الحزب مع ما تفرضه الوضعية الوبائية بالمغرب.

وأشار إلى أن المذكرة التوجيهية الأخيرة، التي أصدرتها الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، أكدت على الاشتغال بنفس وطني، وجعل الوطن في صدارة انشغال الحزب، مع ما يفرضه ذلك من تعبئة الصف الداخلي لمواجهة وباء كورونا والحد من انتشاره، مُضيفا أن "لقاء الإدارة العامة للحزب، شكل مناسبة أيضا، من أجل الدعوة إلى حُسن استثمار فترة الحجر الصحي لتعزيز التواصل والتأطير والتكوين الحزبي، لاسيما في ظل ما تتيحها تقنية التواصل عن بعد من إمكانيات في هذا المجال".

وكشف العربي، أن لقاء الإدارة العامة لحزب "المصباح" أفضى إلى تقديم عدد من الخلاصات والتوصيات، التي تعلقت من جهة بالاستعداد لعقد اجتماع في غضون الأيام المقبلة، للجنة الوطنية للحزب برئاسة الأمين العام سعد الدين العثماني، حيث ستعكف الإدارة العامة على إعداد جدول أعمال هذا الاستحقاق التنظيمي العادي.

ومن جهة أخرى، ستعمل الإدارة العامة، -يردف المتحدث ذاته- على إصدار ورقتي عمل تتعلق بكيفيات التعامل مع الوضع الجديد المرتبط بحالة الطوارئ الصحية، لضمان استمرار القيام بالمهام الحزبية خلال فترة الحجر الصحي، في إطار احترام التدابير والإجراءات الاحترازية المعلن عنها.

وأوضح العربي، أن الورقة الأولى، ستكون موجهة للصف الداخلي لحزب العدالة والتنمية، فيما يتعلق بالمهام الحزبية المتعلقة بالتنظيم والتأطير والتكوين والإعلام، فيما ستوجه الورقة الثانية، للهيئات الموازية للحزب على الصعيد المجالي، لملاءمة أعمال وأنشطة الحزب مع التطورات الجديدة.

وخلص المدير العام لحزب العدالة والتنمية، إلى أنه في ختام لقاء الإدارة العامة، تمت الدعوة إلى استثمار فترة الحجر الصحي، من أجل تحيين الترسانة القانونية للحزب وملاءمتها مع القوانين الداخلية، مبرزا في الإطار ذاته، استعداد أعضاء الإدارة العامة للتواصل بشكل دائم مع الهيئات الجهوية والمجالية للحزب، والمشاركة في الأنشطة التي يتم تنظيمها خلال هذه الفترة، عبر تقنية التواصل عن بعد.

التعليقات

أضف تعليقك