شبيبة "المصباح" بالخارج تناقش تداعيات "كورونا" على الشباب | الموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية

الحزب بالخارج

شبيبة "المصباح" بالخارج تناقش تداعيات "كورونا" على الشباب

شبيبة "المصباح" بالخارج تناقش تداعيات "كورونا" على الشباب
الاثنين, مايو 4, 2020 - 17:31

في إطار فعاليات ملاءمة الحملة الوطنية 16 لشبيبة العدالة والتنمية، مع الوضعية الوبائية لانتشار فيروس كورونا، نظّمت شبيبة العدالة والتنمية في الخارج بشراكة مع فرع حزب العدالة والتنمية بفرنسا، لقاء تواصليا مع الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية ووزير الشغل والإدماج المهني  محمد أمكراز.

 وتمحور اللقاء التواصلي، الذي عقد عبر تقنية  التواصل عن بعد، على منصات مواقع التواصل الاجتماعي، حول مناقشة التداعيات الاقتصادية لجائحة كورونا على الشباب، والتدابير الاجتماعية اللازمة لتجاوز هذه المحنة.

وشكّل اللقاء، فرصة استعرض من خلالها أمكراز، الأهداف الرئيسية للحملة الوطنية الـ 16 لشبيبة العدالة والتنمية، التي تقرّر تكييف أنشطتها مع المستجدات المرتبطة بالحالة الوبائية لفيروس كورونا المستجد، مبرزا في السياق ذاته، أهم الإجراءات الاجتماعية والاقتصادية التي اتخذتها الحكومة لمواجهة الأزمة الوبائية.

وبخصوص الوضع السياسي الراهن بالمغرب، لاسيما في ظل جائحة كورونا، قال الكاتب الوطني لشبيبة "المصباح"، إن المغرب يعرف إجماعا وطنيا غير مسبوق، لمواجهة التداعيات المرتبطة بتفشي فيروس كورونا المستجد.

وبشأن الجدل المثار، حول مشروع قانون استعمال شبكات التواصل الاجتماعي، أشار أمكراز، إلى دعوة شبيبة العدالة والتنمية، الحكومة إلى ملاءمة مشروع القانون 22.20 مع مبادئ وغايات الدستور المغربي، وعلى رأسها بناء الدولة الديمقراطية.

 وأكد الكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، حرص الشبيبة على إرساء دعائم مجتمع متضامن، يتمتع فيه الجميع بالأمن والحرية والكرامة والمساواة، وضمان حرية الفكر والرأي والتعبير.

إلى ذلك، نوه أمكراز، بمجهودات وعمل شبيبة "المصباح" بالخارج من أجل تأطير وربط أبناء مغاربة العالم ببلدهم الأم، فضلا عن مساهمتهم الفعالة في جهود التنمية الوطنية، مؤكدا استعداد المكتب الوطني الدائم، لدعم عمل الشبيبة بالخارج.

التعليقات

أضف تعليقك