"كورونا".. المعقمات ضرورة قد تتحول إلى خطر على الصحة

"كورونا".. المعقمات ضرورة قد تتحول إلى خطر على الصحة
الجمعة, 22. مايو 2020 - 18:24

في إطار الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس "كورونا"، يحرص أغلب المواطنين على استعمال مواد التعقيم، إلا أن استعمالها الخاطئ أو المبالغ فيه، وعدم احترام الكميات الموصى بها قد يشكل خطرا على الصحة.

وفي هذا السياق، أوضحت الدكتورة كوثر زهير أخصائية في الأمراض الجلدية، أن من النتائج السلبية التي يتسبب فيها الاستعمال المبالغ فيه لمواد التعقيم، احمرار  الجلد على مستوى اليدين، وتكون قشرة خفيفة نتيجة رد فعل جسم الإنسان وحساسيته.

وحذرت أخصائية الأمراض الجلدية، في تصريح لقناة "ميدي 1 تي في"، من المبالغة في استعمال المواد الكحولية، مضيفة أنه يفضل الاكتفاء بالماء والصابون.

من جهته، حذر الدكتور الصيدلاني محمد الحبابي، من خطر خلط الخل بماء جافيل الذي يلجأ إليه  بعض المواطنين اعتقادا منهم أنه يصبح مادة معقمة ذات فعالية، ونبه إلى أن المادتين يتفاعلان كيميائيا حين يمزجان معا وينتج عن تفاعلهما غاز سام.

ونصح الصيدلاني، في تصريح مماثل، المواطنين بالاكتفاء بملعقة جافيل فقط وخلطها في سطل من الماء من أجل تعقيم الخضروات والفواكه والمنتجات الغذائية، أو الاكتفاء بالخل وحده من أجل التعقيم.

يشار إلى أن القضاء على الفيروس، لا يعتمد على كميات المعقمات المستخدمة، وإنما على كيفية استخدامها بطريقة مثالية، واللجوء إليها عند الضرورة فقط، وفي حالة عدم غسل اليدين بالماء والصابون.

التعليقات

أضف تعليقك