جهة درعة تافيلالت تنتصر على فيروس "كورونا"

جهة درعة تافيلالت تنتصر على فيروس "كورونا"
الجمعة, 29. مايو 2020 - 20:02

أعلنت المديرية الجهوية للصحة بدرعة تافيلالت، اليوم الجمعة، عن خلو جهة درعة تافيلالت من أي إصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، وذلك إثر مغادرة آخر حالة مستشفى بوكافر للاختصاصات بإقليم ورزازات بعد تماثلها للشفاء.

وأوضحت المديرية الجهوية، في بلاغ لها، أن النجاح في القضاء على فيروس كورونا المستجد بالجهة، يأتي بفضل المصاحبة المركزية وتأطير العمل اليومي من طرف اللجن الجهوية والإقليمية لليقظة والتتبع.

وأضاف البلاغ، أن هذه النتائج جاءت أيضا، بفضل تضافر جهود جميع الفاعلين والساهرين على الوضعية الوبائية بمنطقتنا ككل، من سلطات جهوية وإقليمية ومصالح صحية مدنية وعسكرية، وتفانيهم في العمل الجاد، المتواصل والدؤوب، وكذلك مساهمة ساكنة جهة درعة تافيلالت في التخلص من هذا الوباء بالتزامهم بتدابير الحجر الصحي ومكوثهم في المنازل.

وأوضح المصدر ذاته، أن آخر حالة مثبت إصابتها سابقا بمدينة ورزازات قد تماثلت للشفاء بشكل تام من الفيروس، مشيرا إلى أن آخر حالة سجلت منذ أكثر من أسبوع، بعدما كانت مدينة ورزازات تحتوي على آخر بؤرة وبائية بالمؤسسة السجنية.

وفي المقابل، دعت المديرية الجهوية للصحة، الجميع إلى الاستمرار في التعاون والتآزر، والالتزام بالاحتياطات اللازمة باحترام الحجر الصحي، للمساهمة في القضاء على هذا الفيروس بصفة نهائية ومن أجل صون المكتسبات وتجنب ظهور بؤر جديدة.

وتجدر الإشارة، إلى أن حالات الإصابة المسجلة بجهة درعة تافيلالت، استقرت في 586 حالة، فيما بلغ عدد حالات الوفيات بالجهة 5 حالات، توزعت بين  4 بإقليم ورزازات، وحالة واحدة بإقليم زاكورة.

التعليقات

أضف تعليقك