بعد اجتياحها لنبات الصبار.. الشطيبي ينبه للتأثيرات السلبية لـ"الحشرة القرمزية"

بعد اجتياحها لنبات الصبار.. الشطيبي ينبه للتأثيرات السلبية لـ"الحشرة القرمزية"
الخميس, 2. يوليو 2020 - 19:55

أكد حسن الشطبي رئيس جمعية تامسنا لحماية المستهلك، أن فئات كبيرة من المواطنين المغاربة، خاصة بالجنوب، تضرروا كثيرا جراء اجتياح الحشرة القرمزية لنبات الصبار، الذي يعتبر النشاط الفلاحي الرئيسي الذي يعتمدون عليه كمصدر دخل أساسي لتدبير معيشهم اليومي.

وأضاف الشطيبي، في تصريح لpjd.ma، أن تأثير الحشرة السلبي لم يقتصر على الفلاحين أو على نبات وحقول "الصبار" فقط، وإنما طال تأثيره صحة السكان أنفسهم، خصوصا الأطفال منهم، حيث تسببت الحشرة التي تهاجم في إطار جماعات، في أمراض جلدية.

وأشار الشطيبي، إلى غياب رؤية للاستثمار في هذه الحشرة، مبينا أن المادة المستخرجة من الحشرة وهي مادة (الكارمين)، تعتبر من أجود أنواع الصباغة.

ودعا إلى التفكير في استثمار غزو الحشرة لنبات الصبار، باستغلاله في استخراج مواد ومنتجات الصباغة من هذه الحشرة والتي تستعمل في صباغة وتلوين القطن والحرير وطلاء الجدران كما يمكن للفنانين التشكيليين استعمالها في الرسم، مضيفا أن استعمالاتها متعددة ويوجد عليها طلب في السوق الدولية.

التعليقات

أضف تعليقك