الوكالة الدولية للطاقة تنفي خطورة تسرب إشعاعي شمال أوروبا على الإنسان والبيئة

الوكالة الدولية للطاقة تنفي خطورة تسرب إشعاعي شمال أوروبا على الإنسان والبيئة
الجمعة, 3. يوليو 2020 - 20:00

نفت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، اليوم الجمعة 03 يوليوز، وجود أي خطورة لتسرب إشعاعي شمال أوروبا على صحة الإنسان والبيئة.

وأوضحت الوكالة، في بيان صحفي، أنه من المرجح أن يكون الكشف الأخير عن مستويات مرتفعة قليلا من النظائر المشعة في شمال أوروبا مرتبطا بمفاعل نووي يعمل أو يخضع للصيانة، مؤكدة أن الانبعاث المشعة منخفضة جدا ولم يتم تحديد مصدرها.

وأبرزت الوكالة أن تقييمها التقني كشف أن تركيز الجسيمات في الهواء منخفض للغاية ولا يشكل أي خطر على صحة الإنسان والبيئة، مشددة على أنها تستبعد أن تكون الانبعاثات مرتبطة بمنشأة لمعالجة الوقود النووي، أو بخزان للوقود المستخدم أو باستخدام الأشعة في الصناعة أو الدواء

وأشارت إلى قيام 40 دولة عضو بالوكالة الأسبوع الماضي بقياس مستويات النظائر المشعة، والتي كانت أعلى من المعتاد، وأكدت غياب أية تطورات مرتبطة بهذه الإشعاعات.

التعليقات

أضف تعليقك