التربية الوطنية: كل الظروف متوفرة لضمان السير الجيد لاختبارات الباكالوريا

التربية الوطنية: كل الظروف متوفرة لضمان السير الجيد لاختبارات الباكالوريا
الاثنين, 6. يوليو 2020 - 17:23

أكد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، سعيد أمزازي، اليوم الاثنين بالرباط، أن كافة الظروف متوفرة من أجل ضمان السير الجيد لامتحانات الباكالوريا برسم سنة 2020.

وأوضح أمزازي في تصريح للصحافة خلال زيارة قام بها لمراكز الامتحانات، خصص أحدها للمترشحين من ذوي الاحتياجات الخاصة وفي وضعية إعاقة، خاصة ضعاف السمع، أنه تم وضع إجراءات وقائية من أجل الحفاظ على صحة المترشحين وتمكينهم من اجتياز الامتحانات في ظروف ملائمة.

وأبرز الوزير، أن تنظيم الامتحانات بالنسبة للتلاميذ ذوي الاحتياجات الخاصة بثانوية دار السلام تم بتنسيق تام مع مؤسسة للا أسماء للأطفال والشباب الصم.

وأشاد أيضا بمجموع الفرق الإدارية والبيداغوجية والمديرية الإقليمية والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط-سلا-القنيطرة، مشيرا إلى التنظيم المحكم الذي من شأنه ضمان السير العادي لامتحانات الباكالوريا لهذه السنة.

وأضاف الوزير أن عدد المترشحين في قطب الشعب العلمية والمهنية قد بلغ، خلال هذه السنة، على التوالي نسبة 3 في المائة و20 في المائة مقارنة بالسنة الفارطة، مسجلا أن عدد المترشحين بالمسالك العلمية والتقنية والمهنية على المستوى الوطني بلغ ما يقرب 260 ألف مترشح.

ويشار إلى أن عدد المترشحين لاجتياز اختبارات الدورة العادية للامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة الباكالوريا برسم دورة 2020، بلغ 441 ألف و238، وبلغ عدد الممدرسين 318 ألف و917، منهم 282 ألف و48 بالتعليم العمومي (بنسبة 64 في المائة من المجموع)، و36 ألف و869 مترشحا بالتعليم الخصوصي (8 في المائة من المجموع).

وسيعلن عن نتائج هذه الدورة من امتحانات الباكالوريا في 15 يوليوز الجاري، فيما ستنظم الدورة الاستدراكية من 22 إلى 24 من الشهر ذاته بالنسبة لجميع الشعب والمسالك، على أن تعلن النتائج النهائية في أجل أقصاه 29 يوليوز.

التعليقات

أضف تعليقك