منسق قافلة البرلمانيين الشباب : شباب اللائحة الوطنية لا تسعهم دائرة واحدة بل هم للوطن كله

قراءة : (26)


14-12-12
انطلقت قافلة البرلمانيين الشباب لحزب العدالة والتنمية من الرباط فجر يوم الجمعة 14 دجنبر 2012،  اتجاه مدينة الفقيه بنصالح كأول محطة في إطار القافلة التي ينظمها فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب على مدى ثلاثة أيام بجهة تادلا أزيلال، بتنسيق مع منظمة شبيبة العدالة والتنمية.


وفي هذا السياق، قال خالد البوقرعي، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، ومنسق قافلة البرلمانيين الشباب، إن هدف القافلة هو التواصل مع ساكنة المناطق التابعة لجهة تادلا أزيلال وخاصة شباب المنطقة، إضافة إلى التواصل مع هيئات المجتمع المدني والطلبة والوقوف على بعض المشاكل والصعوبات التي تعيشها الساكنة ونقل همومها إلى المسؤولين.


وأكد البوقرعي في تصريح لــ pjd.ma أن هذه القافلة تأتي من أجل إعطاء مفهوم جديد لدور البرلماني الذي هو التواصل مع الناس والاستماع لهمومهم ومشاكلهم والتدخل لدى المسؤولين لقضاء مصالحهم على قدر المستطاع، وخاصة بالنسبة لشباب اللائحة الوطنية –يضيف البوقرعي- الذين لا تسعهم دائرة معينة بل هم للوطن كله.


وبعد أن أبرز البوقرعي أن القافلة تهدف كذلك للتواصل مع ساكنة جهة تادلا أزيلال بشأن حصيلة تسير حزب العدالة والتنمية للشأن العام، أوضح أن اختيار تنظيم أول قافلة للشباب البرلمانيين لحزب العدالة والتنمية للجهة تأتي نظرا للظرف الصعبة التي تعيشها هذه المناطق، مضيفا أنه ستتبع هذه القافلة زيارات أخرى لجهات أخرى بعد تقييم نتائج هذه القافلة والعمل على تطويرها.

أحمد الزاهي