مراكش..عديلي يشخص أعطاب منظومة التربية والتكوين | الموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية

مراكش آسفي

مراكش..عديلي يشخص أعطاب منظومة التربية والتكوين

مراكش..عديلي يشخص أعطاب منظومة التربية والتكوين
السبت, يوليو 18, 2020 - 23:12
عبد النبي اعنيكر

قال حسن عديلي، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، إن الجميع يعتبر قضية التربية والتكوين أكبر من أن تكون قضية حكومة أو سياسة عمومية، لأن فيها من التشعّب والتعقيد ما يجعل امتداداتها تطال الجميع.

جاء ذلك،  في مداخلة له مساء أمس الجمعة، بعنوان "النظام التعليمي بالمغرب، الإشكالات والتحديات" في ندوة حول "التعليم بين الرؤية والتنزيل" ضمن فعاليات الملتقى المحلي الأول الذي تنظمه الكتابة المحلية لشبيبة العدالة والتنمية المنارة بمراكش.

وسجل عديلي، أن هناك 6 إشكالات كبرى تهم منظومة التربية والتكوين بالمغرب، قبل أن يستدرك، لكن الأجوبة عن هذه الاشكالات، ليس بيد الوزارة لأنها أجوبة سياسية في العمق وهو ما يجعل إمكانية التعليم إشكالية مجتمعية، ترتبط في جوهرها بسؤال الديمقراطية وحول من يقرر في السياسة التعليمية.

ولفت عضو لجنة التعليم والثقافة والاتصال بمجلس النواب، إلى أن هناك خمسة أعطاب تعاني منها منظومة التربية والتكوين، منها ما يتعلق بضعف تمكن المعرفة والكفايات واللغات، ومحدودية نجاعة الفاعلين التربويين، ومحدودية الولوج للتكنولوجيا الحديثة وضعف مستوى البحث العلمي الكمي والكيفي.

وشدد عديلي، أن إشكالية استدامة المشاريع الإصلاحية، مرتبط بمدى تأطير منظومة التربية والتكوين، حيث لم يكن ملزما ويحمل في طياته القدرة على إلزام الفاعلين به، معتبرا أن الحديث عن إشكالات منظومة التعليم ينبغي أن يناقش كسياسة عمومية ضمن سياسات أخرى لا أن يتحول إلى مقاربة سياسوية يضيع معها التعليم الذي يتعين أن يتعالى عن كل اعتبارات ضيقة.

إلى ذلك، أشار عضو فريق "المصباح" إلى  عدد من الإشكالات تهم المشروع البيداغوجي، ودور المدرسة في البناء المجتمعي والقيمي للأسرة والطفل والناشئة والمحيط، وكذا في الاندماج الاقتصادي والاجتماعي، وفي تكافؤ الفرص والجودة.   

التعليقات

أضف تعليقك