الأخ الأمين العام لـ"المشهد": مشروع الدستور مشروع "معقول" ومتوازن بين مختلف الأطراف

قراءة : (18)

الأخ الأمين العام لـ"المشهد": مشروع الدستور مشروع "معقول" ومتوازن بين مختلف الأطراف

كنا عازمين على التصويت ضد الدستور لكن بمجرد أن توضحت الأمور لا نجد سببا لنقول لا

22-06-2011

قال عبد الإله بن كيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، "كنا عازمين على التصويت ضد الدستور لكن بمجرد أن توضحت الأمور لا نجد سببا لنقول لا، ونحن نصوت عليه". مضيفا في تصريح لمجلة المشهد في عددها 82 الصادر ما بين 21-30 يونيو 2011، أن "اللبس الذي كان حاصلا لدى حزب العدالة والتنمية بخصوص الهوية الإسلامية تلاشى بمجرد اطلاعه على مضامين مسودة الدستور".
وأشاد بن كيران، بمشروع الدستور واصفا إياه بالمشروع المعقول والمتوازن بين مختلف الأطراف، مشيرا "لدي شعور أن الأجواء ستكون منشرحة خصوصا بعد أن استجاب المشروع لمختلف التطلعات والانتظارات".
وعبر بن كيران، عن تفاؤله من مشروع الدستور الجديد، "فبعد أن تخلى جلالة الملك في ديباجة المشروع عن النص القانوني، الذي كان بموجبه يعتبر مقدسا، وبعد أن أصبح النقاش حول الخطاب الملكي ممكنا حتى خارج البرلمان، وبعد أن أصبح القضاء غير خاضع للإدارة وأصبح الوزير الأول يعين موظفين سامين في الدولة ويقترح آخرين على جلالة الملك، وبعد تقديم العديد من التعديلات المهمة.."، "أمام كل هذا لا يمكن إلا أن أكون متفائلا".
وفي السياق ذاته، اعتبر بن كيران، أن النقاش حول الدستور والتصويت عليه لم يعد "مهما بقدر ما تهم الإجراءات المرافقة له" مطالبا بالإفراج عن المعتقلين السياسييين ومعتبرا أن "التقاط لجنة مراجعة الدستور إشارة تحذير حزبنا بالتصويت ضد المشروع في حالة مسه هوية المغاربة الإسلامية خطوة أسعدتنا كثيرا".

الموقع:  أحمد الزاهي