الكنتاوي: هذه الحكومة أتت لخدمة الشعب المغربي

قراءة : (14)

 15-12-12 

أكد حمزة الكنتاوي، عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، وأحد المشاركين في قافلة الشباب البرلمانيين بجهة تادلة أزيلال، أن فلسفة التسيير بالنسبة لحزب العدالة والتنمية هو عدم التنازع على السلطة في المغرب والعمل على الإصلاح في ظل الاستقرار، مضيفا أن التنازع على السلطة ضيع على المغرب فرص كثيرة للإصلاح. 

وحذر الكنتاوي في الإفتتاح الرسمي لقافلة البرلمانيين الشباب المنظمة من طرف فريق العدالة والتنمية بجهة تادلة أزيلال، يوم الجمعة 14 دجنبر 2012 بغرفة التجارة والصناعة بمدينة بني ملال، ساكنة بني ملال من خطاب التيئيس الذي يحاول تصوير كل ما تقوم به الحكومة من إنجازات بأنه "لاشيء"، مؤكدا أن الحكومة الحالية تبذل كل جهودها من أجل خدمة الشعب المغربي، خاصة وأن عبد الإله ابن كيران، رئيس الحكومة، -يضيف الكنتاوي- يؤكد دائما أن هذه الحكومة هي للفقراء والطبقة المسحوقة. 

وأبرز الكنتاوي أن حزب العدالة والتنمية اختار منهج الإصلاح في إطار الاستقرار، مبينا أن هذه القافلة تأتي من أجل التواصل مع المواطنين ومحاربة الخطاب التيئيسي الذي يحاول البعض الدعاية له.  

بني ملال / أحمد الزاهي