حملة "نحمي بلادي وحبابي" تحل باليوسفية للتوعية والتحسيس بمخاطر "كورونا"

حملة "نحمي بلادي وحبابي" تحل باليوسفية للتوعية والتحسيس بمخاطر "كورونا"
الخميس, 15. أكتوبر 2020 - 12:20

في إطار الحملة الوطنية التي ينظمها حزب العدالة والتنمية عبر ربوع الوطن تحت شعار "نحمي بلادي وحبابي"، والتي تستهدف التحسيس بمخاطر فيروس "كورونا"، حلت الحملة يوم الأربعاء 14 أكتوبر 2020 بمدينة اليوسفية، وجابت مجموعة من الأحياء وشوارع المدينة .

الحملة التي نُظمت بتنسيق مع شبيبة العدالة والتنمية والهيآت الشريكة، هدفت إلى تحسيس المواطنين بمخاطر هذا الفيروس، حيث حرص المنظمون على توجيه مجموعة من النصائح والتوجيهات، باستخدام مكبر الصوت من السيارة المرافقة للدراجات الهوائية، كما عرفت الجولة توزيع الكمامات والقبعات الحاملة لشعار الحملة .

وبهذه المناسبة، قال رشيد هاشمي، الكاتب الإقليمي لحزب "المصباح" باليوسفية ومنسق الحملة باليوسفية، إن هذه الحملة جاءت في سياق وطني خاص، حيث تعرف بلادنا موجة ثانية من فيروس "كورونا" المستجد، كما ارتفعت الإصابات بشكل مخيف.

واسترسل المسؤول الحزبي في حديث ل pjd.ma، أن هذه الجولات الميدانية تأتي قياما بواجب التحسيس والتنبيه، بهدف الإسهام في التقليص من الإصابات، في أفق القضاء بشكل نهائي على الفيروس، مشددا على أن تحقيق هذا الهدف يرتبط بتضامننا والتزامنا بتطبيق التدابير الاحترازية المنصوص عليها والمعلنة من الجهات المختصة.

التعليقات

أضف تعليقك