البوقرعي: العدالة والتنمية ليس حزبا موسميا يعيش فقط للانتخابات

البوقرعي: العدالة والتنمية ليس حزبا موسميا يعيش فقط للانتخابات
السبت, 17. أكتوبر 2020 - 14:51

أكد خالد البوقرعي الكاتب الجهوي لحزب العدالة والتنمية بجهة فاس مكناس، أن العدالة والتنمية حزب موحد وقوي تشتغل مؤسساته بشكل مؤسساتي وديموقراطي.

وأضاف البوقرعي، في كلمته خلال الجلسة الافتتاحية للقاء الدراسي الخاص بالقوانين الانتخابية التي نظمتها الكتابة الجهوية لحزب العدالة والتنمية بجهة فاس، يوم السبت 17 أكتوبر الجاري، أن "المصباح" حزب لا يحكمه الهاجس الانتخابي وليس حزبا موسميا يعيش فقط للانتخابات ولا يتواصل إلا في المناسبات والاستحقاقات الانتخابية، مبرزا أنه حزب نشيط وديموقراطي تشتغل هيئاته بشكل مستمر.

وقال البوقرعي، إن مجموعة من الجهات واللوبيات يضرها ويضيرها أن يشتغل حزب العدالة والتنمية بهذه الطريقة، مبينا أن الحزب لا يقوم بشيء خارق للعادة وإنما يؤدي أدواره الدستورية وهي تأطير المواطنين والمواطنات وتمثيلهم.

وتابع أن تواجد الحزب في الجماعات والبرلمان هو استجابة لمطلب دستوري وتنزيل لمقتضيات دستورية وهي تمثيل وخدمة المواطنين، مردفا "أقول هذا الكلام ونحن نعيش اليوم هجمة شرسة على المؤسسات التمثيلية والحزبية وتبخيس العمل السياسي وإظهار الأحزاب السياسية وكأنها رباعة ديال الشناقة".

وتابع أن "الذين يخوضون هذه الحرب بالوكالة نقول لهم ما تقومون به تضرون به أولا البلاد ولكن إذا كنتم تقصدون به حزب العدالة والتنمية اطمئنوا فلن تنالوا منه شيئا"، مضيفا "لقد سبقوكم آخرون إليه ولكن بالصمود وبالتشبث بالمبادئ استمر هذا الحزب".

وشدد البوقرعي، على أن حزب العدالة والتنمية "لا يجيب على هؤلاء إلا بالعمل والتواجد الميداني وبالإنصات والإنجاز"، مشيرا إلى أن "العدالة والتنمية لم يجعل أبدا المبادئ سوقا رخيصا في مجال السياسة يبيع ويشتري بها، ولم يقل أبدا مواقف ليكسب بها شخصا".

التعليقات

أضف تعليقك